منتديات إنما المؤمنون إخوة (2020 - 2010) The Believers Are Brothers
سم الله الرحمن الرحيم..
مرحباً بكم في منتدى: (إِنَّمَا المُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ) والمنتدى فكرة للتواصل الأخوي إن شاء الله تعالى.. فعندما تمرون من هنا ستعطرون منتدانا.. وبوجودكم معنا ستحلو اللحظات.. وبتسجيل حضوركم ستبتهج الصفحات.
مؤسس ومدير المنتدى/ أحمد لبن.
The name of Allah the Merciful..
Hello to the forum: (The believers are brothers) and the Forum idea to continue the permanent brotherly love between us, if God willing.. When you pass by here Stattron our forum.. and your presence with us Sthlo moments.. and to register your attendance Stptahj pages.
Founder and Director of Forum / Ahmad Laban.

منتديات إنما المؤمنون إخوة (2020 - 2010) The Believers Are Brothers

(إسلامي.. دعوي.. تربوي.. ثقافي.. اجتماعي.. إعلامي.. طبي.. رياضي.. أدبي.. علمي.. تاريخي)
 
الرئيسيةالأحداثالتسجيل

معجزة الإسراء والمعراج :الإسراء بالنبي -صلى الله عليه وسلم- من المسجد الحرام في مكة المكرمة إلي المسجد الأقصى في فلسطين وبجسده الشريف في ليلة واحدة، كان حدثاً فريداً ومعجزة ربانية خَصَّ الله تعالي بها نبيه -صلى الله عليه وسلم-، حتي أن الله تعالي كَلّمَهُ من وراء حجاب دون واسطة بينهما... قال الله تعالي: (سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آَيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ) ولندع سيدنا أنس ابن مالك -رضي الله عنه- يروي لنا المعجزة كما سمعها من النبي -صلى الله عليه وسلم- على هذا العنوان: معجزة الإسراء والمعراج.

فضَّلَ اللهُ مِصْرَ على سائر البلدان، كما فَضَّلَ بعض الناس على بعض والأيام والليالي بعضها على بعض، والفضلُ على ضربين: في دِينٍ أو دُنْيَا، أو فيهما جميعاً، وقد فَضَّلَ اللهُ مِصْرَ وشَهِدَ لها في كتابه بالكَرَمِ وعِظَم المَنزلة وذكرها باسمها وخَصَّهَا دُونَ غيرها، وكَرَّرَ ذِكْرَهَا، وأبَانَ فضلها في آياتٍ تُتْلَى من القرآن العظيم، تُنْبِئُ عن مِصرْ َوأحوالها، وأحوال الأنبياء بها، والأمم الخالية والمُلوك الماضية، والآيات البيِّنات، يشهد لها بذلك القرآنُ، وكفى به شهيداً، ومع ذلك رُوِيَ عن النبي -صلى الله عليه وسلم- في مِصْرَ وفي عَجَمِهَا خاصَّة وذِكْرِهِ لقرابتهِ ورحمهم ومباركته عليهم وعلى بلدهم وحَثِّهِ على بِرِّهِمْ ما لم يُرْو عنه في قوم من العَجَمِ غيرهم، وسنذكرُ ذلك إنٍ شاءَ اللهُ في موضعه مع ما خصَّها اللهُ به من الخِصْبِ والفضلِ وما أنزل فيها من البركات وأخرج منها من الأنبياء والعُلماء والحُكَمَاءِ والخواص والمُلوك والعجائب بما لم يخصص اللهُ به بلداً غيرها، ولا أرضاً سواها... للمزيد اقرأ: فضائل مصر المحروسة

"حسن فتحي: فيلسوف العمارة ومهندس الفقراء" (23 مارس 1900 - 30 نوفمبر 1989) هو معماري مصري بارز، من مواليد مدينة الأسكندرية، وتخرَّج من المهندس خانة (كلية الهندسة حاليًا) بجامعة فؤاد الأول (جامعة القاهرة حاليًا)، اشتهر بطرازه المعماري الفريد الذي استمَدَّ مصادرهُ من العِمَارَة الريفية النوبية المبنية بالطوب اللبن، ومن البيوت والقصور بالقاهرة القديمة في العصرين المملوكي والعثماني، وتُعَدُّ قرية القرنة التي بناها لتقطنها 3200 أسرة جزءاً من تاريخ البناء الشعبي الذي أسَّسَهُ بما يُعرَفُ ب "عمارة الفقراء"...


شاطر
 

 اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد محمد لبن Ahmad.M.Lbn
مؤسس ومدير المنتدى
أحمد محمد لبن Ahmad.M.Lbn

عدد المساهمات : 27085
العمر : 67

اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن Empty
مُساهمةموضوع: اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن   اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن Emptyالثلاثاء 17 أغسطس 2010, 10:58 pm


اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن M_81110

اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن

بقلم: الشيخ عوينات محي الدين
اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن M_331010
رمضان هو شهر القران الكريم، قال تعالى: شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدىً لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ? (البقرة: 185). نزل القران الكريم كله إلى سماء الدنيا من اللوح المحفوظ في رمضان، ونال هذا الشهر هذا الشرف بنزول هذا الكتاب فيه، ولذلك كان صلى الله عليه وسلم يتدارس القران الكريم مع جبريل عليه السلام في رمضان، يسمعه ويتدبره ويتلوه ويتأمل عبره، ويعيش مواعظه، ويتأمل آياته، ويستبشر بوعده، ويتأثر بوعيده، ويبيت الليالي الطوال يصلي ويتلو آياته، ويبكي من خشية ربه الذي أكرمه واصطفاه بهذا الكتاب من بين العالمين.
إن للصائم مع القرآن علاقة صداقة حميمة، فهو لا يسعد ولا يطمئن ولا تقر عينه إلا إذا عاش مع هذا الكتاب هذه العلاقة النورانية الكريمة فيؤلف بها بين صيامه رمضان، وبين حياته بالقرآن الكريم، فينال نعيم هذا الشهر مع هذا الكتاب العظيم.
اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن M_331010
وعلاقة المسلم بالقرآن في رمضان لها عدة محاور، تتلخص فيما يلي :
* واجب المسلم نحو كتاب الله تعالى تلاوة وترتيلاً، فهو يتلوه آناء الليل والنهار لينال أجر هذه التجارة الرابحة التي قال عنها الله تعالى )) إن الذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سراً وعلانية يرجون تجارة لن تبور)) فاطر
وصح عن النبي عليه الصلاة والسلام أنه قال: ( اقرؤوا القرآن فانه يأتي يوم القيامة شفيعا لأصحابه"رواه مسلم وقال صلى الله عليه وسلم " خيركم من تعلم القرآن وعلمه" رواه البخاري.
وقال عليه الصلاة والسلام " اقرءوا الزهراوين، سورة البقرة وآل عمران، فانهما تأتيان كغمامتين أو غيابتين، أو كفرقان من طير صواف تظلان صاحبهما يوم القيامة "رواه مسلم.
وقال عليه الصلاة والسلام "الذي يقرأ القرآن وهو ماهر به مع السفرة الكرام البررة، والذي يقرأ القرآن وهو يتعتع فيه له أجران "متفق عليه.
• والواجب الثاني: واجبه نحوه في التدبر والتفكر، هذا التدبر الذي قال الله تعالى فيه: ( كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ )(صّ: 29)
• وقال تعالى: ( أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا ) (محمد:24)
• وقال تعالى: ( أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلافاً كَثِيراً )(النساء:82)
اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن M_331010
القران الكريم في رمضان له طعم ومذاق خاص يختلف عنه في غيره من الأوقات، وله إيحاءات خاصة ودلالات من نوع آخر.
القرآن الكريم في رمضان مضاعف الحسنات، كثير الخيرات والبركات.
القران الكريم في رمضان يجدد ذكريات نزوله، وأيام تدارسه، وأوقات اهتمام السلف به.
سلفنا الصالح كانوا إذا قدم رمضان فتحوا المصاحف وأقاموا الليل يحيونه بالقران الكريم.
اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن M_331010
ثبت عن الإمام مالك أنه كان في رمضان لا يتشاغل إلا بالقرآن الكريم، وكان يعتزل التدريس والفتيا والجلوس للناس، ويقول شهر القرآن الكريم.
بيوت سلفنا كان لها في رمضان طبيعة خاصة، فكان يسمع منها دوي كدوي النحل، تشع نوراً وتملأ سعادة، كانوا يرتلون القرآن ترتيلا، يقفون عند عجائبه ويبكون عن عظاته، ويفرحون ببشارته ويأتمرون بأمره وينتهون بنهيه.
اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن M_331010
صح أن ابن مسعود رضي الله عنه قرأ على رسولنا صلى الله عليه وسلم أول سورة النساء فلما بلغ قوله تعالى ? فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَى هَؤُلاءِ شَهِيداً ? (النساء:41)
? فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَى هَؤُلاءِ شَهِيداً ? (النساء:41) قال له عليه الصلاة والسلام " حسبك الآن " قال، فنظرت فإذا عيناه تذرفان متفق عليه، إنه المحب سمع كلام حبيبه
اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن M_331010
وصح عنه عليه الصلاة والسلام أنه استمع لأبي موسى رضي الله عنه ثم قال له " لو رأيتني وأنا استمع إلى قراءتك البارحة، لقد أوتيت مزمارا من مزامير آل داود" فقال أبو موسى: لو علمت يا رسول الله أنك تستمع لي لحبرته لك تحبيرا " متفق عليه.. والمعنى لجملت صوتي أكثر وأكثر، فجعلت القران الكريم به أكثر تأثيراً وروعةً وجمالاً.
كان عمر رضي الله عنه إذا اجتمع الصحابة قال: يا أبا موسى ذكرنا ربنا، فيندفع أبو موسى يقرأ بصوته الجميل وهم يبكون.
اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن M_331010
القران الكريم مهمته هداية الناس إلى طريق الله المستقيم.
القران الكريم نور وشفاء لما في الصدور وعلم وثقافة ومعرفة وبرهان.
القران الكريم تعاليم ربانية، ودستور إلهي، وحكمة خالدة.
فهل لنا أن نعيش مع القران الكريم في رمضان وغير رمضان، وهل لنا أن نعرف عظمة القران الكريم فنملأ حياتنا سعادة بالقران الكريم، ونوراً بالقران الكريم، وإشراقاً مع القران الكريم، هل لنا أن نفعل ذلك؟
اللهم اجعلنا للقرآن من التالين، وبهديه من المنتفعين، وبأحكامه من العاملين، وبنوره على الصراط من المهتدين، وببركته للجنان من الداخلين، وبفضله لوجه ربنا الكريم من الناظرين... اللهم آمين
وصلى الله على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن 668_0c10


اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن 2013_110
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://almomenoon1.0wn0.com/
 
اليوم الثامن: أحي قلبك بالقرآن
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات إنما المؤمنون إخوة (2020 - 2010) The Believers Are Brothers :: (العربي) :: فضائل الشهور والأيام والبدع المستحدثة :: شهـر رمضان المبارك :: وصايا رمضان-
انتقل الى: