منتديات إنما المؤمنون إخوة (2020 - 2010) The Believers Are Brothers
سم الله الرحمن الرحيم..
مرحباً بكم في منتدى: (إِنَّمَا المُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ) والمنتدى فكرة للتواصل الأخوي إن شاء الله تعالى.. فعندما تمرون من هنا ستعطرون منتدانا.. وبوجودكم معنا ستحلو اللحظات.. وبتسجيل حضوركم ستبتهج الصفحات.
مؤسس ومدير المنتدى/ أحمد لبن.
The name of Allah the Merciful..
Hello to the forum: (The believers are brothers) and the Forum idea to continue the permanent brotherly love between us, if God willing.. When you pass by here Stattron our forum.. and your presence with us Sthlo moments.. and to register your attendance Stptahj pages.
Founder and Director of Forum / Ahmad Laban.

منتديات إنما المؤمنون إخوة (2020 - 2010) The Believers Are Brothers

(إسلامي.. دعوي.. تربوي.. ثقافي.. اجتماعي.. إعلامي.. طبي.. رياضي.. أدبي.. علمي.. تاريخي)
 
الرئيسيةالأحداثالتسجيل

معجزة الإسراء والمعراج :الإسراء بالنبي -صلى الله عليه وسلم- من المسجد الحرام في مكة المكرمة إلي المسجد الأقصى في فلسطين وبجسده الشريف في ليلة واحدة، كان حدثاً فريداً ومعجزة ربانية خَصَّ الله تعالي بها نبيه -صلى الله عليه وسلم-، حتي أن الله تعالي كَلّمَهُ من وراء حجاب دون واسطة بينهما... قال الله تعالي: (سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آَيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ) ولندع سيدنا أنس ابن مالك -رضي الله عنه- يروي لنا المعجزة كما سمعها من النبي -صلى الله عليه وسلم- على هذا العنوان: معجزة الإسراء والمعراج.

فضَّلَ اللهُ مِصْرَ على سائر البلدان، كما فَضَّلَ بعض الناس على بعض والأيام والليالي بعضها على بعض، والفضلُ على ضربين: في دِينٍ أو دُنْيَا، أو فيهما جميعاً، وقد فَضَّلَ اللهُ مِصْرَ وشَهِدَ لها في كتابه بالكَرَمِ وعِظَم المَنزلة وذكرها باسمها وخَصَّهَا دُونَ غيرها، وكَرَّرَ ذِكْرَهَا، وأبَانَ فضلها في آياتٍ تُتْلَى من القرآن العظيم، تُنْبِئُ عن مِصرْ َوأحوالها، وأحوال الأنبياء بها، والأمم الخالية والمُلوك الماضية، والآيات البيِّنات، يشهد لها بذلك القرآنُ، وكفى به شهيداً، ومع ذلك رُوِيَ عن النبي -صلى الله عليه وسلم- في مِصْرَ وفي عَجَمِهَا خاصَّة وذِكْرِهِ لقرابتهِ ورحمهم ومباركته عليهم وعلى بلدهم وحَثِّهِ على بِرِّهِمْ ما لم يُرْو عنه في قوم من العَجَمِ غيرهم، وسنذكرُ ذلك إنٍ شاءَ اللهُ في موضعه مع ما خصَّها اللهُ به من الخِصْبِ والفضلِ وما أنزل فيها من البركات وأخرج منها من الأنبياء والعُلماء والحُكَمَاءِ والخواص والمُلوك والعجائب بما لم يخصص اللهُ به بلداً غيرها، ولا أرضاً سواها... للمزيد اقرأ: فضائل مصر المحروسة

"حسن فتحي: فيلسوف العمارة ومهندس الفقراء" (23 مارس 1900 - 30 نوفمبر 1989) هو معماري مصري بارز، من مواليد مدينة الأسكندرية، وتخرَّج من المهندس خانة (كلية الهندسة حاليًا) بجامعة فؤاد الأول (جامعة القاهرة حاليًا)، اشتهر بطرازه المعماري الفريد الذي استمَدَّ مصادرهُ من العِمَارَة الريفية النوبية المبنية بالطوب اللبن، ومن البيوت والقصور بالقاهرة القديمة في العصرين المملوكي والعثماني، وتُعَدُّ قرية القرنة التي بناها لتقطنها 3200 أسرة جزءاً من تاريخ البناء الشعبي الذي أسَّسَهُ بما يُعرَفُ ب "عمارة الفقراء"...


شاطر
 

 اليوم الخامس والعشرون: هل أديت زكاة الفطر؟؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد محمد لبن Ahmad.M.Lbn
مؤسس ومدير المنتدى
أحمد محمد لبن Ahmad.M.Lbn

عدد المساهمات : 27031
العمر : 67

اليوم الخامس والعشرون: هل أديت زكاة الفطر؟؟ Empty
مُساهمةموضوع: اليوم الخامس والعشرون: هل أديت زكاة الفطر؟؟   اليوم الخامس والعشرون: هل أديت زكاة الفطر؟؟ Emptyالسبت 04 سبتمبر 2010, 12:30 am


اليوم الخامس والعشرون: هل أديت زكاة الفطر؟؟ %D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B3%D9%85%D9%84%D8%A9+%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%854

اليوم الخامس والعشرون: هل أديت زكاة الفطر؟؟

بقلم: الشيخ عوينات محي الدين

فهذه كلمات أبين فيها بعض الأمور المتعلقة بزكاة الفطر، خاصة أن كثيراً من المسلمين قد يخلطون بينها وبين زكاة المال التي يشترط فيها النصاب والحول، أي لا تجب على المسلم إلا إذا بلغت قدراً معيناً بحسب نوع المال، سواءً كان المال ذهباً أو فضة أو أنعاماً أو زرعاً وثماراً...الخ، والحول أن يمر على المال عام هجري كامل ليظهر غنى صاحب المال..أما زكاة الفطر فلا يشترط فيها هذا حسب ما سيأتي.

حكمها:
زكاة الفطر فريضة على كل مسلم ؛ الكبير والصغير، والذكر والأنثى، والحر والعبد ؛ لحديث ابن عمر رضي الله عنهما قال: " فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر من رمضان صاعاً من تمر، أو صاعاً من شعير ؛ على العبد والحر، والذكر والأنثى، والصغير والكبير من المسلمين. و أمر بها أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة " أخرجه البخاري.

فتجب على المسلم إذا كان يجد ما يفضل عن قوته وقوت عياله يوم العيد وليلته، فيخرجها عن نفسه، وعمن تلزمه نفقته من المسلمين كالزوجة والأولاد والخدم والعبيد. والأولى أن يخرجوها عن أنفسهم إن استطاعوا ؛ لأنهم هم المخاطبون بها. أما الحمل في البطن فلا يجب إخراج زكاة الفطر عنه ؛ لعدم الدليل عليه. لكنها تخرج عن الطفل الذي ولد قبل غروب شمس آخر يوم من رمضان، أو قبل طلوع فجر يوم العيد على اختلاف بين أهل العلم في المسألة.

حكمة زكاة الفطر:
فرضت هذه الزكاة للحكمة الواردة في حديث عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال: " فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر طهرة للصائم من اللغو والرفث، وطعمة للمساكين. من أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة، ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات " أخرجه أبو داود وابن ماجة بسند حسن. وكذلك فإنها توجد في مجتمع المسلمين التكافل والتراحم والأخوة في صورة حية عملية، تجعل الفقير يفرح بالعيد هو وأولاده كما يفرح الغني فيسود المجتمع الحب والإيثار بدل التحاسد والبغضاء والشح.

جنس الواجب فيها:
طعام الآدميين؛ من تمر أو بُر أو أرز أو غيرها من طعام بني آدم. قال أبو سعيد الخدري رضي الله عنه: " كنا نخرج يوم الفطر في عهد رسول النبي صلى الله عليه وسلم صاعاً من طعام، وكان طعامنا الشعير والزبيب والأقط والتمر " أخرجه البخاري.

وقت إخراجها:
قبل العيد بيوم أو يومين كما كان الصحابة يفعلون؛ فعن نافع مولى ابن عمر رضي الله عنهما أنه قال في صدقة التطوع: " وكانوا يعطون قبل الفطر بيوم أو يومين " أخرجه البخاري، وعند أبي داود بسند صحيح أنه قال: " فكان ابن عمر يؤديها قبل ذلك باليوم واليومين ".
وآخر وقت إخراجها صلاة العيد، كما سبق في حديث ابن عمر، وابن عباس رضي الله عنهم.
وأجاز بعض أهل العلم أن تخرج من أول رمضان، حتى يتسنى جمعها وإيصالها إلى المستحقين في مختلف البلدان قبل العيد.
اليوم الخامس والعشرون: هل أديت زكاة الفطر؟؟ Qasralkhair-7d738f0bfc
مقدارها:
صاع عن كل مسلم لحديث ابن عمر السابق.
والصاع المقصود هو صاع أهل المدينة؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم جعل ضابط ما يكال، بمكيال أهل المدينة كما في حديث ابن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " المكيال على مكيال أهل المدينة والوزن على وزن أهل مكة " أخرجه أبو داود والنسائي بسند صحيح.

وقد اختلف الفقهاء في جواز إخراج القيمة في الزكاة، فمنعها الجمهور، وأجازها الأحناف وسفيان الثوري والبخاري وجماعة من الفقهاء، ولعل أنسب الأقوال في ذلك، ما رجحه ابن تيمية رحمه الله من أن ذلك جائز للحاجة والمصلحة، حيث قال في مجموع الفتاوى: (وأما إخراج القيمة للحاجة أو المصلحة، أو العدل فلا بأس به، مثل أن يبيع ثمر بستانه أو زرعه بدراهم، فهاهنا إخراج عشر الدراهم يجزئه، ولا يكلف أن يشتري ثمراً أو حنطة، إذ كان قد ساوى الفقراء بنفسه، وقد نص أحمد على جواز ذلك.
ومثل أن يجب عليه شاة في خمس من الإبل، وليس عنده من يبيعه شاة، فإخراج القيمة هنا كافٍ، ولا يكلف السفر إلى مدينة أخرى ليشتري شاة).

ونحن هنا أو غيرها من البلاد بحاجة إلى إخراج قيمة زكاة الفطر لسببين:

الأول: وهو أن إخراج القيمة أنفع للفقراء من إخراج عين الزكاة سواءً كانت قمحاً أو أرزاً أو شعيرا أو غير ذلك.

وثانياً: أن تكليف المسلمين بإخراج الزكاة من هذه الأعيان ونقلها إلى مستحقيها فيها حرج ومشقة على المكلفين، والإسلام رفع عنا كل حرج ومشقة.

المستحقون لزكاة الفطر:
هم الفقراء والمساكين من المسلمين؛ لحديث ابن عباس رضي الله عنهما السابق: ".. وطعمة للمساكين ".

تنبيه:
من الخطأ دفعها لغير الفقراء والمساكين، كما جرت به عادة بعض الناس من إعطاء الزكاة للأقارب أو الجيران أو على سبيل التبادل بينهم وإن كانوا لا يستحقونها، أو دفعها لأسر معينة كل سنة دون نظر في حال تلك الأسر؛ هل هي من أهل الزكاة أو لا ؟. وكذلك من الخطأ أن تدفع لبناء المساجد أو غيرها من وجوه البر، فهي فقط طعام للفقراء والمساكين لا غير.

مكان دفعها:
تدفع إلى فقراء المكان الذي هو فيه، و يجوز نقلها إلى بلد آخر على القول الراجح؛ لأن الأصل هو الجواز، و لم يثبت دليل صريح في تحريم نقلها.
تقبل الله منا صيامنا وصلاتنا وزكاتنا وصالح أعمالنا، ورزقنا الإخلاص والصواب والتوفيق. إنه على كل شيئ قدير.
والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
اليوم الخامس والعشرون: هل أديت زكاة الفطر؟؟ 8ed54b0.%D8%AF%D8%B9%D8%A7%D8%A1%20%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D8%B9


اليوم الخامس والعشرون: هل أديت زكاة الفطر؟؟ 2013_110
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://almomenoon1.0wn0.com/
 
اليوم الخامس والعشرون: هل أديت زكاة الفطر؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات إنما المؤمنون إخوة (2020 - 2010) The Believers Are Brothers :: (العربي) :: فضائل الشهور والأيام والبدع المستحدثة :: شهـر رمضان المبارك :: وصايا رمضان-
انتقل الى: