منتديات إنما المؤمنون إخوة (2021 - 2010) The Believers Are Brothers
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتديات إنما المؤمنون إخوة (2021 - 2010) The Believers Are Brothers

(إسلامي.. دعوي.. تربوي.. ثقافي.. اجتماعي.. إعلامي.. طبي.. رياضي.. أدبي.. علمي.. تاريخي)
 
الرئيسيةالأحداثالتسجيل

السادة أعضاء وزوارالمنتدى الأفاضل... أحيطكم علماً أنني قد بدأت تنسيق خطوط جميع مساهمات المنتدى والبالغ عددها أكثر من 33000 مساهمة منذ مدة.. وقد وصلتُ بتوفيق الله تعالى في التنسيق حتى منتدى:

فضائل الشُّهور والأيَّام.

قال الفيلسوف توماس كارليل في كتابه الأبطال عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: "لقد أصبح من أكبر العار على أي فرد مُتمدين من أبناء هذا العصر؛ أن يُصْغِي إلى ما يظن من أنَّ دِينَ الإسلام كَذِبٌ، وأنَّ مُحَمَّداً -صلى الله عليه وسلم- خَدَّاعٌ مُزُوِّرٌ، وآنَ لنا أنْ نُحارب ما يُشَاعُ من مثل هذه الأقوال السَّخيفة المُخْجِلَةِ؛ فإنَّ الرِّسَالة التي أدَّاهَا ذلك الرَّسُولُ ما زالت السِّراج المُنير مُدَّةَ اثني عشر قرناً، لنحو مائتي مليون من الناس أمثالنا، خلقهم اللهُ الذي خلقنا، (وقت كتابة الفيلسوف توماس كارليل لهذا الكتاب)، إقرأ بقية كتاب الفيلسوف توماس كارليل عن سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-، على هذا الرابط: محمد بن عبد الله -صلى الله عليه وسلم-.

يقول المستشرق الإسباني جان ليك في كتاب (العرب): "لا يمكن أن توصف حياة محمد بأحسن مما وصفها الله بقوله: (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِين) فكان محمدٌ رحمة حقيقية، وإني أصلي عليه بلهفة وشوق".
فَضَّلَ اللهُ مِصْرَ على سائر البُلدان، كما فَضَّلَ بعض الناس على بعض والأيام والليالي بعضها على بعض، والفضلُ على ضربين: في دِينٍ أو دُنْيَا، أو فيهما جميعاً، وقد فَضَّلَ اللهُ مِصْرَ وشَهِدَ لها في كتابهِ بالكَرَمِ وعِظَم المَنزلة وذَكَرَهَا باسمها وخَصَّهَا دُونَ غيرها، وكَرَّرَ ذِكْرَهَا، وأبَانَ فضلها في آياتٍ تُتْلَى من القرآن العظيم.
المهندس حسن فتحي فيلسوف العمارة ومهندس الفقراء: هو معماري مصري بارز، من مواليد مدينة الأسكندرية، وتخرَّجَ من المُهندس خانة بجامعة فؤاد الأول، اشْتُهِرَ بطرازهِ المعماري الفريد الذي استمَدَّ مَصَادِرَهُ مِنَ العِمَارَةِ الريفية النوبية المَبنية بالطوب اللبن، ومن البيوت والقصور بالقاهرة القديمة في العصرين المملوكي والعُثماني.
رُبَّ ضَارَّةٍ نَافِعَةٍ.. فوائدُ فيروس كورونا غير المتوقعة للبشرية أنَّه لم يكن يَخطرُ على بال أحَدِنَا منذ أن ظهر وباء فيروس كورونا المُستجد، أنْ يكونَ لهذه الجائحة فوائدُ وإيجابيات ملموسة أفادَت كوكب الأرض.. فكيف حدث ذلك؟!...
تخليص الإبريز في تلخيص باريز: هو الكتاب الذي ألّفَهُ الشيخ "رفاعة رافع الطهطاوي" رائد التنوير في العصر الحديث كما يُلَقَّب، ويُمَثِّلُ هذا الكتاب علامة بارزة من علامات التاريخ الثقافي المصري والعربي الحديث.
الشيخ علي الجرجاوي (رحمه الله) قَامَ برحلةٍ إلى اليابان العام 1906م لحُضُورِ مؤتمر الأديان بطوكيو، الذي دعا إليه الإمبراطور الياباني عُلَمَاءَ الأديان لعرض عقائد دينهم على الشعب الياباني، وقد أنفق على رحلته الشَّاقَّةِ من مَالِهِ الخاص، وكان رُكُوبُ البحر وسيلته؛ مِمَّا أتَاحَ لَهُ مُشَاهَدَةَ العَدِيدِ مِنَ المُدُنِ السَّاحِلِيَّةِ في أنحاء العالم، ويُعَدُّ أوَّلَ دَاعِيَةٍ للإسلام في بلاد اليابان في العصر الحديث.


 

 ظلموكِ أمّاهُ فقالوا: "اليوم عيدكِ"

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد محمد لبن Ahmad.M.Lbn
مؤسس ومدير المنتدى
أحمد محمد لبن Ahmad.M.Lbn

عدد المساهمات : 32706
العمر : 69

ظلموكِ أمّاهُ فقالوا: "اليوم عيدكِ" Empty
مُساهمةموضوع: ظلموكِ أمّاهُ فقالوا: "اليوم عيدكِ"   ظلموكِ أمّاهُ فقالوا: "اليوم عيدكِ" Emptyالأربعاء 20 مارس 2013, 5:33 am


ظلموكِ أمّاهُ فقالوا: "اليوم عيدكِ"

ظلموكِ أمّاهُ فقالوا: "اليوم عيدكِ" Images?q=tbn:ANd9GcS65iNZeP_i1O5LTvSbFNLqdVJs57aOodCoxAfvrsu3kEayTvgn7A

سناء


ها أنا أمّاه أصبحت أمّاً تربعت عرشي وجاورت سيّداً لي أحبّني فكنت له أمة وأحببته فكان لي عبداً..

هاهي صغيرتك ذات الدموع اللؤلؤية تهرم في يومها ألف مرّة ومرّة، وفي عمرها الذي امتّد امتداد مملكتها الصغيرة تحيا ألف حياة.. تكابد تعاند تحاول دائما الصمود..

هاهي أمّاه صغيرتك تذوّقت معنى أن تكون زوجة ومعنى أن تكون ملكة لهذه المملكة..

فما وجدت أحلى ولا أجمل من أن تكون أمّاً..

ظلموكِ أمّاهُ فقالوا: "اليوم عيدكِ" Sigpic64953_10

فكنت أمّاً ..وكنت أنت دائماً معي..

كنت معي عندما انتزعوا صغيرتك من حضنك الدافيء وروضك العابق فلا كفّاً تمسح لي دمعاً ولا أنساماً تزيل لي همّاً..

ولا لهفة تكفّ البأس عنّي وتواري عثراتي وزلّاتي..

كنت أمّاه معي في كل صرخة ألم كتمتها في صدري وكبتّها في داخلي حتى حلّ بصخبه الطفولي مستأذناً بالقدوم... بالحياة... بأن يكون خارج أحشائي...

كم أوجعني... وكم... وكم...

وكم ذكرتك...

كنت أمّاه معي كلما أقضّ مضجعي غير عابيء بحالي عكّر عليّ صفو حياتي وأسرني بصحبته الشقيّة أينما اتجهت..

تقيّدني كفّه الصغيرة في كل آن وكل حين..

واصبح الآمر الناهي إذا بكى أيقظنا وإذا اشتكى أربكنا وإذا جاع أقلقنا.. وإذا ضحك أسّرّنا وأسعدنا.. وإذا نام وغفا استعبدنا بهدوءه الساحر..

هكذا كان هذا الكائن الذي كنته في يوم من الأيّام...

وذكرتك أمّاه.. كنت معي وذكرتك...

وكبرت مملكتي، واتسعت فمضيت أسعى في مناكبها، وأعمرها.. أثبّت أركانها وألفّها بأسوار منيعة خشية عليها.. كابدت أمّاه وأنا أتمزّق باشلائي التعبة لأحظى برضا هذا أو هذا أو ذاك...

ونثرت في أروقتها الحب والعطف والدفء والحنان الذي أعطيتنيه أمّاه يوما.. واختزنته.. وكم.. وكم ذكرتك.

ذكرتكِ أمّاه، وكنت معي في كل لحظة، في كل همسة، في كل قطرة دم ضخختها من سويداء قلبي لرعيتي التي استرعانيها الله كما يوما استرعاك..

ذكرتكِ دوماً.. وأبداً.. وما هنئت بإغفاءة ولا ذقت غمضاً حتى لهجت بدعاء لكِ..

ظلموكِ أمّاه فقالوا اليوم عيدكِ...

لا تحصيكِ الأيام... ولا تعدّكِ الشهور... ولا تحيط بحنانكِ السنون ..

هاك أماه.. وافترشي روحي بجسدكِ الطيّب.. واقبلي رأساً يطأطيء وينحني ويقبّل أخمص قدميكِ.. ويرجو عفواً ورضاً وغفراناً عن كل أفٍ أو آهٍ لفظتها يوماً ولو سرّاً بحضرتك.



ظلموكِ أمّاهُ فقالوا: "اليوم عيدكِ" 2013_110
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://almomenoon1.0wn0.com/
 
ظلموكِ أمّاهُ فقالوا: "اليوم عيدكِ"
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات إنما المؤمنون إخوة (2021 - 2010) The Believers Are Brothers :: (العربي) :: فضائل الشهور والأيام والبدع المستحدثة :: عيد الأم 21 مارس-
انتقل الى: