منتديات إنما المؤمنون إخوة (2021 - 2010) The Believers Are Brothers
سم الله الرحمن الرحيم..
مرحباً بكم في منتدى: (إِنَّمَا المُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ) والمنتدى فكرة للتواصل الأخوي إن شاء الله تعالى.. فعندما تمرون من هنا ستعطرون منتدانا.. وبوجودكم معنا ستحلو اللحظات.. وبتسجيل حضوركم ستبتهج الصفحات.
مؤسس ومدير المنتدى/ أحمد لبن.
The name of Allah the Merciful..
Hello to the forum: (The believers are brothers) and the Forum idea to continue the permanent brotherly love between us, if God willing.. When you pass by here Stattron our forum.. and your presence with us Sthlo moments.. and to register your attendance Stptahj pages.
Founder and Director of Forum / Ahmad Laban.
منتديات إنما المؤمنون إخوة (2021 - 2010) The Believers Are Brothers
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتديات إنما المؤمنون إخوة (2021 - 2010) The Believers Are Brothers

(إسلامي.. دعوي.. تربوي.. ثقافي.. اجتماعي.. إعلامي.. طبي.. رياضي.. أدبي.. علمي.. تاريخي)
 
الرئيسيةالأحداثالتسجيل

بسم الله الرحمن الرحيم كل معاني الحب والتقدير أقدمها لكم في "إدارة منتديات أحلى منتدى" يا خير مَنْ أدَّى العمل وحقَّق الأهداف، وأتمنَّى من الله العظيم أن يُمتعكم بموفور الصِّحة والعافية، وأن يُبارك في جهودكم المبذولة، وأن يجزيكم عنَّا خير الجزاء، فقد عاش معكم منتدى "إنما المؤمنون إخوة" عاماً كاملاً يحظي بموفور العناية وبكامل الرعاية منكم ومن تقنياتكم، وكانت هديتكم الرائعة (عام كامل في الوضع المتطور مجاناً)، بمناسبة العام العاشر من انطلاقة المنتدى من قاعدة بيانات "أحلى منتدى" بدون انقطاع، فشكراً لكم على هذا الجهد الذي بذلتموه، والذي لمسته في كل أيام العام الذي انقضى. فشكرًا لكم. وجزاكم الله خير الجزاء. أحمد محمد أحمد لبن مؤسس ومدير منتديات إنما المؤمنون إخوة (2021 - 2010) The Believers Are Brothers

يقول المستشرق الإسباني جان ليك في كتاب (العرب): "لا يمكن أن توصف حياة محمد بأحسن مما وصفها الله بقوله: (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِين) فكان محمدٌ رحمة حقيقية، وإني أصلي عليه بلهفة وشوق"، وتقول المستشرقة الإيطالية (لورافيشيا فاغليري): "كان محمد المتمسك دائمًا بالمبادئ الإلهية شديد التسامح، وبخاصة نحو أتباع الأديان المُوحَّدة، لقد عرف كيف يتذرع بالصبر مع الوثنيين، مصطنعًا الأناة دائمًا..." ويقول المستشرق الفرنسي (جوستاف لوبون): "كان محمد -صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ- يقابل ضروب الأذى والتعذيب بالصبر وسعة الصدر... فعامل محمد -صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ- قريشًا الذين ظلوا أعداءً له عشرين سنة، بلطف وحِلم" اقرأ المزيد على هذا الرابط: أعظم إنسان عرفته البشرية (صلى الله عليه وسلم).

قطوف من الشمائل المُحَمَّدية: قال الله تعالى: (لَقَدْ مَنَّ اللّهُ عَلَى الْمُؤمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُواْ مِن قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُّبِينٍ( اقرأ المزيد على هذا الرابط: قطوف من الشمائل المُحَمَّدية.

رُبَّ ضَارَّةٍ نَافِعَةٍ.. فوائدُ فيروس كورونا غير المتوقعة للبشرية أنَّه لم يكن يَخطرُ على بال أحَدِنَا منذ أن ظهر وباء فيروس كورونا المُستجد، أنْ يكونَ لهذه الجائحة فوائدُ وإيجابيات ملموسة أفادَت كوكب الأرض.. فكيف حدث ذلك؟!... اقرأ المزيد والمزيد على هذا الرابط: فوائد فيروس كورونا.
قال الفيلسوف توماس كارليل في كتابه الأبطال عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: "لقد أصبح من أكبر العار على أي فرد مُتمدين من أبناء هذا العصر؛ أن يُصْغِي إلى ما يظن من أنَّ دِينَ الإسلام كَذِبٌ، وأنَّ مُحَمَّداً -صلى الله عليه وسلم- خَدَّاعٌ مُزُوِّرٌ، وآنَ لنا أنْ نُحارب ما يُشَاعُ من مثل هذه الأقوال السَّخيفة المُخْجِلَةِ؛ فإنَّ الرِّسَالة التي أدَّاهَا ذلك الرَّسُولُ ما زالت السِّراج المُنير مُدَّةَ اثني عشر قرناً، لنحو مائتي مليون من الناس أمثالنا، خلقهم اللهُ الذي خلقنا، (وقت كتابة الفيلسوف توماس كارليل لهذا الكتاب)، أفكان أحَدُكُمْ يَظُنُّ أنَّ هذه الرِّسَالَةَ التي عاش بها ومَاتَ عليها الملايين الفائقة الحَصْرِ والإحصاء كِذْبَةٌ وخِدْعَةٌ؟، أمَّا أنَا فلا أستطيع أنْ أرَى هذا الرَّأيَ أبَداً، ولو أنَّ الكَذِبَ والغِشَّ يروجان عند خلق الله هذا الرَّوَاج، ويُصَادِفَانِ منهم مثل ذلك التَّصديق والقَبُول، فما النَّاسُ إلا بُلْهٌ أو مجانين، وما الحَيَاةُ إلا سَخَفٌ وَعَبَثٌ وأضْلُولَةٌ، كان الأوْلَى ألّا تُخْلَق"، إقرأ بقية كتاب الفيلسوف توماس كارليل عن سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-، على هذا الرابط: محمد بن عبد الله -صلى الله عليه وسلم-.

تخليص الإبريز في تلخيص باريز: هو الكتاب الذي ألّفَهُ الشيخ: "رفاعة رافع الطهطاوي" رائد التنوير في العصر الحديث كما يُلَقَّب، ويُمَثِّلُ هذا الكتاب علامة بارزة من علامات التاريخ الثقافي المصري والعربي الحديث، فهو بلا شك وَاحِدٌ من أهم الكُتُبِ العربية التي وضِعَتْ خلال النصف الأول من القرن التاسع عشر، وقد كتبه "الطهطاوي" بعدما رَشَّحَهُ الشيخ حسن العطّار شيخ الأزهر وقتها إلى محمد علي باشا حاكم مصر آنذاك بأن يكون مُشرفاً على رحلة البعثة الدراسية المصرية المتوجهة إلى باريس في فرنسا، ليرعى الطلبة هناك، ويُسَجِّل أفعالهم... إقرأ التفاصيل الكاملة للرحلة على الرابط: تخليص الإبريز في تلخيص باريز للطهطاوي.
الشيخ علي الجرجاوي (رحمه الله) قَامَ برحلةٍ إلى اليابان العام 1906م لحُضُورِ مؤتمر الأديان بطوكيو، الذي دعا إليه الإمبراطور الياباني عُلَمَاءَ الأديان لعرض عقائد دينهم على الشعب الياباني، وقد أنفق على رحلته الشَّاقَّةِ من مَالِهِ الخاص، وكان رُكُوبُ البحر وسيلته؛ مِمَّا أتَاحَ لَهُ مُشَاهَدَةَ العَدِيدِ مِنَ المُدُنِ السَّاحِلِيَّةِ في أنحاء العالم، ويُعَدُّ أوَّلَ دَاعِيَةٍ للإسلام في بلاد اليابان في العصر الحديث؛ فقد أسَّسَ هو وأحَدُ الدُّعَاةِ من بلاد الهند مَرْكَزًا للدَّعْوَةِ الإسلامية بمدينة طوكيو، وأسْلَمَ على يديه أكثر من 12 ألف ياباني، وأهْدَاهُ إمبراطور اليابان سَاعَةً نفيسة تقديرًا لمجهُودَاتِهِ، كذلك كان من أوائل مَنْ تَصَدَّوْا لدَعَاوَى بعض المُستشرقين ومُفتريَاتِهِمْ على الإسلام، اقرأ الرحلة كاملة من هذا الرابط: الرحلة اليابانية للشيخ علي الجرجاوي.

المهندس حسن فتحي فيلسوف العمارة ومهندس الفقراء: هو معماري مصري بارز، من مواليد مدينة الأسكندرية، وتخرَّجَ من المُهندس خانة بجامعة فؤاد الأول، اشْتُهِرَ بطرازهِ المعماري الفريد الذي استمَدَّ مَصَادِرَهُ مِنَ العِمَارَةِ الريفية النوبية المَبنية بالطوب اللبن، ومن البيوت والقصور بالقاهرة القديمة في العصرين المملوكي والعُثماني، وتُعَدُّ قرية القرنة التي بناها لتقطنها 3200 أسرة، جزءاً من تاريخ البناء الشعبي الذي أسَّسَهُ بما يُعرَفُ بعمارة الفقراء... للمزيد اقرأ :عمارة الفقراء للمهندس حسن فتحي.
فَضَّلَ اللهُ مِصْرَ على سائر البُلدان، كما فَضَّلَ بعض الناس على بعض والأيام والليالي بعضها على بعض، والفضلُ على ضربين: في دِينٍ أو دُنْيَا، أو فيهما جميعاً، وقد فَضَّلَ اللهُ مِصْرَ وشَهِدَ لها في كتابهِ بالكَرَمِ وعِظَم المَنزلة وذَكَرَهَا باسمها وخَصَّهَا دُونَ غيرها، وكَرَّرَ ذِكْرَهَا، وأبَانَ فضلها في آياتٍ تُتْلَى من القرآن العظيم، تُنْبِئُ عن مِصْرَ َوأحوالها، وأحوال الأنبياء بها، والأمم الخالية والمُلوكِ الماضية، والآيات البيِّناتِ، يشهدُ لها بذلك القرآنُ، وكَفَى به شهيداً، وكذلك رُوِيَ عن النبي -صلى اللهُ عليه وسلم- في مِصْرَ وفي عَجَمِهَا خاصَّة وذِكْرِهِ لقرابتهِم ورَحِمِهِمْ ومُبَارَكَتِهِ عليهم وعلى بلدهِمْ وحَثِّهِ على بِرِّهِمْ ما لم يُرْو عنه في قوم مِنَ العَجَمِ غيرهم، وسنذكرُ ذلك إنْ شاءَ اللهُ في موضعهِ مع ما خصَّها اللهُ به مِنَ الخِصْبِ والفَضْلِ ومَا أنزلَ فيها مِنَ البركاتِ وأخرج منها مِنَ الأنبياءِ والعُلماءِ والحُكَمَاءِ والخَوَاصِّ والمُلوكِ والعجائبِ بما لم يُخَصِّصْ اللهُ به بلداً غيرها، ولا أرضاً سِوَاهَا... للمزيد اقرأ: فضائل مصر المحروسة.
مُعجزةُ الإسراءِ والمِعراج: الإسراءُ بالنبي -صلى اللهُ عليه وسلم- مِنَ المَسْجِدِ الحرامِ في مَكَّةَ المُكَرَّمَةِ إلي المَسْجِدِ الأقصَى في فلسطينَ وبجسدهِ الشريفِ في ليلةٍ واحدةٍ، كانَ حدثاً فريداً ومُعجزةً ربانيَّة خَصَّ اللهُ تعالي بها نَبِيَّهُ -صلى اللهُ عليه وسلم-، حتي أنَّ اللهَ تعالي كَلّمَهُ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ دُونَ وَاسِطَةٍ بينهُما.. قال اللهُ تعالي: (سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آَيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ)، وسيدنا أنَسُ ابنُ مَالكٍ -رضي اللهُ عنه- يَرْوِي لنا المُعْجِزَةَ كما سَمِعَهَا من النبي -صلى اللهُ عليه وسلم-، على هذا العنوان: معجزة الإسراء والمعراج.

 

 فوائد ومسائل في صيام الست من شوال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد محمد لبن Ahmad.M.Lbn
مؤسس ومدير المنتدى
أحمد محمد لبن Ahmad.M.Lbn

عدد المساهمات : 30060
العمر : 68

فوائد ومسائل في صيام الست من شوال Empty
مُساهمةموضوع: فوائد ومسائل في صيام الست من شوال   فوائد ومسائل في صيام الست من شوال Emptyالثلاثاء 09 يونيو 2020, 4:35 am

فوائد ومسائل
في صيام الست من شوال

إحسان بن محمد بن عايش العتيبـي
غفر الله له ولوالديه وللمسلمين

بسم الله الرحمن الرحيم
(قال البخاري (1849):
حَدَّثَنَا أحمد بن يونس حَدَّثَنَا زهير حَدَّثَنَا يحيى عن أبي سلمة قال سمعت عائشة رضي الله عنها تقول: "كان يكون عليَّ الصوم من رمضان فما أستطيع أن أقضي إلا في شعبان".

قال يحيى:
الشغل من النبي أو بالنبي صلى الله عليه وسلم.

وقال مسلم (1146):
حدَّثنا أحمد بن عبد الله بن يونس حَدَّثَنَا زهير حَدَّثَنَا يحيى بن سعيد عن أبي سلمة قال: سمعت عائشة رضي الله عنها تقول: "كان يكون عليَّ الصوم من رمضان فما أستطيع أن أقضيه إلا في شعبان، الشغل من رسول الله صلى الله عليه وسلم أو برسول الله صلى الله عليه وسلم".

وحَدَّثَنَا إسحق بن إبراهيم أخبرنا بشر بن عمر الزهراني حَدَّثَنِي سليمان بن بلال حَدَّثَنَا يحيى بن سعيد بهذا الإسناد غير أنه قال: "وذلك لمكان رسول الله صلى الله عليه وسلم".

وحَدَّثْنِيهِ محمد بن رافع حَدَّثَنَا عبد الرزاق أخبرنا ابن جريج حدثني يحيى بن سعيد بهذا الإسناد وقال: "فظننت أن ذلك لمكانها من النبي صلى الله عليه وسلم" يحيى يقوله.

وحَدَّثَنَا محمد بن المثنى حَدَّثَنَا عبد الوهاب ح وحَدَّثَنَا عمرو الناقد حَدَّثَنَا سفيان كلاهما عن يحيى بهذا الإسناد ولم يذكرا في الحديث "الشغل برسول الله صلى الله عليه وسلم")).

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله:
1. ثَبَتَ بما لا مزيد عليه من كلام الحافظ ابن حجر -وأيَّدَهُ جمع من العلماء مثل ابن القيم والألباني- أن زيادة " لمكان -أو للشغل من- رسول الله صلى الله عليه وسلم مُدرجة من قول يحيى بن سعيد الأنصاري، وهو الذي ذكره البخاري ومسلم في روايتهما للحديث.

2. وعليه: فالتعليل بها لبيان تأخير القضاء إنما هو من اجتهاده لا من قولها.

3. وتعليله غير صحيح، فأمُّنَا عائشة رضي الله عنها ليس لها إلا ليلتين -في أواخر أيامه صلى الله عليه وسلم- وسبعة أيام لباقي نسائه، فهو ليس لها وحدها.

ثم إن النبي صلى الله عليه وسلم كان يُكْثِرُ من الصوم في يوم عائشة وفي يوم غيرها، فلم يكن ذلك ليمنعها من الصوم.

4. وأمَّا أنها كانت تصوم الست من شوال فمما لا دليل عليه، وليس لإحسان الظن بها ها هنا مجال! بل إن من إحسان الظن بها أنها لم تكن لتؤخر فرضها وتقدم عليه النافلة.

5. وقد ثبت عن بعض السلف أنه لم يكن يصوم الست من شوال لعدم علمه بالحديث، وبعضهم كان يمنع منه خشية اعتقاد الناس أنه من الواجبات، ولا مانع أنه لم تكن أمنا عائشة على علم بهذا الحديث.

قال الإمام مالك: ما رأيتُ أحداً من أهل العلم يصومها!!

ومن أحسن الظن بها هنا واستبعد عدم علمها بذلك فليقل ذلك في كل حديث فيه فضيلة أنه لم يكن ليخفى عليها!

6. وأما معنى قولها "فلم أكن أستطيع أن أقضيه إلا في شعبان": فهو أنها لا تستطيع شرعاً! قضاءَه إلا في ذلك الوقت لا لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يُكْثِرُ من صوم ذلك الشهر! بل لأن وقت القضاء ينتهي في ذلك الشهر!

وهو الذي رجَّحَهُ الحبر البحر الشيخ ابن عثيمين رحمه الله.

7. وصيام الست من شوال قبل القضاء لا يحصِّل فيه العبد أجر صيام الدهر -أي: السنة-؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "مَنْ صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر".

8. وقد بَيَّنَ النبي صلى الله عليه وسلم هذا المعنى، وأن المقصود بالحديث هو مُضاعفة الحسنات إلى عشر أمثالها.

عن ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: "مَنْ صام ستة أيام بعد الفطر كان تمام السنة مَنْ جاء بالحسنة فله عشر أمثالها". رواه ابن ماجه (1715).

وعليه:
فكيف سيكون حساب من صام من رمضان (25) يوماً -مثلاً- ثم أتبعه ستاً من شوال قبل القضاء؟!

ومعلوم أنه مَنْ لم يُتِمَّ صوم الشهر ثم صام الست قبل القضاء: فلا يصدق عليه الحديث لأنه لم يصم "رمضان"!!

9. وقال أبو بكر الصديق رضي الله عنه: لا يقبل اللهُ نافلة حتى تؤدَّى فريضة، فننزه أمُّنَا عائشة أن تتقرَّب إلى الله بنافلة قبل فريضة من الجنس نفسه!

10. معنى "كمن صام الدهر":
في مسند أحمد (15157) عن معاوية بن أبي قرة عن النبي صلى الله عليه وسلم: "صيام ثلاثة أيام من كل شهر صيام الدهر وإفطاره".

وثمَّة فرق بين أجر صيام الدهر الوارد في حديث الست من شوال، وحديث "مَنْ صام ثلاثة أيام من كل شهر كان كصيام الدهر" وهو:
أنَّ أجر الأول: هو أجر الفرض المضاعف، بمعنى أن له أجر صيام رمضان في العام كله.

وأجر الثاني: هو أجر النافلة المضاعف، بمعنى أن له أجر صيام نافلة في العام كله.

هذه النقول فيها ما ذكرته في مسألة ثواب الست من شوال والفرق بينه وبين صيام ثلاثة أيام من كل شهر، والحمد لله على توفيقه:
1. في " تحفة المحتاج " (3 / 457، 458).
(وستة) في نسخة "ست" بلا تاء كما في الحديث وعليها فسوغ حذفها حذف المعدود (من شوال)؛ لأنها مع صيام رمضان أي: جميعه وإلا لم يحصل الفضل الآتي وإن أفطر لعذر كصيام الدهر رواه مسلم أي: لأن الحسنة بعشر أمثالها كما جاء مفسراً في رواية سندها حسن ولفظها "صيام رمضان بعشرة أشهر وصيام ستة أيام –أي: من شوال– بشهرين فذلك صيام السنة" أي: مثل صيامها بلا مضاعفة نظير ما قالوه في خبر "(قل هو الله أحد) تعدل ثلث القرآن" وأشباهه، والمُراد ثواب الفرض وإلا لم يكن لخصوصية ستة شوال معنى؛ إذ مَنْ صام مع رمضان ستة غيرها يحصل له ثواب الدَّهر لَمَا تقرَّر فلا تتميَّز تلك إلا بذلك، وحاصله أنَّ مَنْ صامها مع رمضان كُلَّ سَنَةٍ تكون كصيام الدهر فرضاً بلا مضاعفة ومَنْ صام ستة غيرها كذلك تكون كصيامه نفلاً بلا مضاعفة كما أن يصوم ثلاثة من كل شهر تحصله أيضاً.

2. وفي "حاشية الجمل" (2 / 351، 352).
(وستة من شوال) لخبر مسلم: "مَنْ صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر". وخبر النسائي "صيام شهر رمضان بعشرة أشهر وصيام ستة أيام أي من شوال بشهرين فذلك صيام السنة" أي: كصيامها فرضاً وإلا فلا يختص ذلك بما ذكر لأن الحسنة بعشر أمثالها (واتصالها) بيوم العيد (أفضل) مبادرة للعبادة وتعبيري باتصالها أولى من تعبيره بتتابعها لشموله الإتيان بها متتابعة وعقب العيد.

3. وفي "مطالب أولي النُّهى" (2 / 215)
(و) سن صوم (ستة) أيام (من شوال)، ولو متفرقة، (والأولى تتابعها)، وكونها (عقب العيد، إلا لمانع، كقضاء) ونذر، (وصائمها)، أي: الستة من شوال (مع رمضان)، أي: بعده، (كأنما صام الدهر) فرضاً، كما في "اللطائف" وذلك لما روى أبو أيوب قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "مَنْ صام رمضان، وأتبعه ستاً من شوال، فكأنما صام الدهر" رواه أبو داود والترمذي، وحسَّنه.

4. وفي "الموسوعة الفقهية" (28 / 93).
وصرح الشافعية، والحنابلة: بأن صوم ستة أيام من شوال -بعد رمضان- يعدل صيام سنة فرضاً، وإلا فلا يختص ذلك برمضان وستة من شوال، لأن الحسنة بعشرة أمثالها.

مع التنبيه على تخريج الحديث في كتاب "مطالب أولي النُّهى" فهو في "مسلم" من حديث أبي أيوب رضي الله عنه.

١١. صيام الست أيام من شوال يومي الاثنين والخميس:
ليس ثمة فضل خاص بصيام هذين اليومين –كصيام عرفة أو عاشوراء مثلاً-، وإنما المقصود: أن الأعمال تُرفع إلى الله كل اثنين وخميس، فكان النبي صلى الله عليه وسلم يُحِبُّ أن يُرفع عمله وهو صائم!

فلو كان صائماً قضاءً أو نذراً أو كفارةً أو من شوال أو من أيام البيض: فكل ذلك يصدق عليه الحديث، فرفع عمله وهو صائم!

ولذلك: نستحب لِمَنْ أراد أن يصوم "الست من شوال" أن يتحرَّى الاثنين والخميس.

ولا نقول هنا بجمع النية! لأن صيام الاثنين والخميس ليسا قائمين بذواتيهما، بل المسألة أصلاً لا ترد، إذ كيف سيجمع نِيَّةً مطلقة مع نِيَّةٍ مُقيَّدة؟!

١٢. لا يجوز للمسلم أن يجمع بين عبادتين لكل واحدة منهما فضلٌ خاص، أو أمْرٌ مستقل خاص.
فمثلاً: لا يجمع بين قضاء رمضان والنذر.

وكذلك: لا يجمع بين قضاء رمضان والست من شوال، وذلك لأن المقصود من الحديث أن يصوم الإنسان (36) يوما –أو شهراً وستة أيام– فإذا جمع بين النيتين صام شهراً واحداً فقط!

وهذا مخالف لمقصود الحديث وهو أن يصوم شهراً وستة أيام، وقد جاء في السنة ما يوضح أن هذا هو مقصود الحديث، فقد روى ابن ماجه بسندٍ صحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "مَنْ صام ستة أيام بعد الفطر كان تمام السَّنَةِ، مَنْ جاء بالحسنة فله عشر أمثالها".

١٣. ومَنْ قال بأن المقصود في الحديث صيام أيام ستة في أي شهر فقد أبعد النُّجعة، فالنبي صلى الله عليه وسلم نصّ على" شوال" ولم يُطلق الصوم للعدد في أي شهر وهو العربي الفصيح فالنص منه على اليوم أو الشهر أو العدد أو الزمان أو المكان لا يمكن أن يُراد به غير ما نص عليه وإلا لم تكن ثمَّة فائدة في ذلك التنصيص.

ووقع في نفسي أن شهر رمضان لعظيم بركته وكونه شهر نزول القرآن وكونه شهر صوم الفرض حلّت بركته على الشهر قبله وهو شعبان ولذا كان يصوم صلى الله عليه وسلم أكثره وعلى شوال لذا جعل فيه صوم النفل مضاعفاً بأجر فريضة لا أجر نفل.

وقد ذكر بعض أهل العلم أن هذين الصومين بمثابة السُّنَّةَ القبلية والبعدية، وبه يُعلم أنه لا يقوم شهر آخر مقام شعبان ولا مقام شوال في ذينك الصومين.

قال ابن القيم رحمه الله:
وفي كونها (من شوال) سِرٌ لطيفٌ وهو أنها تجري مجرى الجبران لرمضان وتقضي ما وقع فيه من التقصير في الصوم فتجري مجرى سُنَّةِ الصلاة بعدها ومجرى سجدتي السَّهو ولهذا قال: وأتبعه.

أي: ألحقها به.ا.هـ "المنار المنيف" (ص ٢٩).

وعليه: فمَنْ صام السِّتَّةَ أيام في غير شوال فإنما تُضاعف نفلاً لا فريضة.

والحمد لله.
إحسان بن محمد بن عايش العتيبـي
@i_otibie



فوائد ومسائل في صيام الست من شوال 2013_110
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://almomenoon1.0wn0.com/
 
فوائد ومسائل في صيام الست من شوال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات إنما المؤمنون إخوة (2021 - 2010) The Believers Are Brothers :: (العربي) :: فضائل الشهور والأيام والبدع المستحدثة :: شهر شوَّال والبدع المُستحدثة فيه :: السِّت من شوَّال-
انتقل الى: