منتدى إنما المؤمنون إخوة The Believers Are Brothers
سم الله الرحمن الرحيم..
مرحباً بكم في منتدى: (إِنَّمَا المُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ) والمنتدى فكرة للتواصل الأخوي إن شاء الله تعالى.. فعندما تمرون من هنا ستعطرون منتدانا.. وبوجودكم معنا ستحلو اللحظات.. وبتسجيل حضوركم ستبتهج الصفحات.
مؤسس ومدير المنتدى/ أحمد لبن.
The name of Allah the Merciful..
Hello to the forum: (The believers are brothers) and the Forum idea to continue the permanent brotherly love between us, if God willing.. When you pass by here Stattron our forum.. and your presence with us Sthlo moments.. and to register your attendance Stptahj pages.
Founder and Director of Forum / Ahmad Laban.

منتدى إنما المؤمنون إخوة The Believers Are Brothers

(إسلامي.. ثقافي.. اجتماعي.. إعلامي.. طبي.. رياضي.. أدبي.. علمي.. تاريخي)
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  

ثمانون مسألة فقهية وتربوية من أحكام يوم عاشوراء إعلام الأشرار بحكم الطعن بالصحابة الأبرار مسائل شهر الله المحرم فضل عاشوراء وشهر المحرم شهر الله المُحرَّم وصيام عاشوراء الشيخ علي الطنطاوي والعام الجديد لا مزية لآخر جمعة في العام البدع التي أحدثت في شهر المُحرَّم عاشــــــــــــــــــوريات ورقاتٌ في [يوم عَاشُوراء] مسائلٌ وأحكامٌ 22 فضيلة لمن صام عاشوراء حكم الاحتفال بعاشوراء أو إقامة المآتم فيه عاشوراء بين هدي الإسلام وهدي الجهلاء شهر الله الأصم (المحرم) هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم كانت في ربيع الأول ولم تكن في المُحرَّم مع الحسين -رضي الله عنه- في كربلاء لماذا يخافون من الإسلام؟ معالم إيمانية من يوم عاشوراء عاشوراء والهجرة النبوية من أيام الله تعالى لماذا لا نجعل يوم مقتل الحسين مأتماً؟ أَثَرٌ مَشْهُورٌ يُرَدَّدُ فِي نَهَايَةِ كُلِّ عَامٍ رأس السنة هــــل نحتفل به؟ هكذا نستقبل العام الجديد فضل شهر الله المحرّم وصيام عاشوراء فتاوى حول صيام عاشوراء الترغيب في صوم المُحرَّم عاشوراء وصناعة الكراهية وتجديد الأحقاد إلى متى؟ عاشوراء ودعوى محبة الحسين أحاديث عاشورية موضوعة منتشرة في بعض المنتديات عاشوراء والهجرة النبوية من أيام الله تعالى مآتم الرافضة في يوم عاشوراء رسالة في أحاديث شهر الله المحرَّم جــــــداول شهـر الله الـمحرم وعاشـوراء ما صح وما لم يصح من أحاديث في يوم عاشوراء مـاذا تعرف عـن عـاشــوراء شهر الله المحرم قصتا عاشوراء صفة صيام النبي صلى الله عليه وسلم لعاشوراء شهر محرم ويوم عاشوراء الطود العظيم في نجاة موسى الكليم وهلاك فرعون اللئيم البدع التي أحدثت في شهر محرم الأحاديث الواردة في صيام عاشوراء الأشهر الحُرم بداية التاريخ الهجري


شاطر | 
 

 حفظ اللســــــــان و شهر رمضــــــــــان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abou khaled
مشرف منتدى الكتابات العامة والإسلامية
مشرف منتدى الكتابات العامة والإسلامية


عدد المساهمات : 529

مُساهمةموضوع: حفظ اللســــــــان و شهر رمضــــــــــان    07/06/17, 10:36 am

[size=32]حفظ اللســــــــان و شهر رمضــــــــــان[/size]



يرغب كثير من المسلمين آلا يتكلموا إلا بخير، ولا ينطقوا بألسنتهم إلا كلمات ترضي ربهم، ويواجه المسلم صعوبة في تطبيق ذلك، ولكن في شهر رمضان تكون الأجواء مهيئة، والظروف مناسبة، ويستطيع المسلم أن يستثمر الحالة الإيمانية الجيدة في شهر رمضان حيث الشياطين قد سلسلت، والجنة قد زينت، والنار قد أغلقت، فيحاول المسلم أن يبتعد عن آفات اللسان، فيجتهد في حفظ لسانه عن هذه الآفات كالكذب والغيبة، والنميمة، وقول الزور، وشهادة الزور، والبهتان والفتوى بغيرعلم، واليمين الكاذبة وألفاظ القذف، والشتم واللعن.
وذلك بتذكر حديث النبي صلى الله عليه وسلم في كيفية حفظ اللسان في رمضان كما في الحديث القدسي: "كلُّ عملِ ابنِ آدمَ لهُ إلا الصيامَ، فإنَّه لي وأنا أُجْزي بهِ, والصيامُ جُنَّةٌ، وإذا كان يومُ صومِ أحدِكُم فلا يَرْفُثْ ولا يَصْخَبْ ، فإنْ سابَّه أحدٌ أو قاتَلَهُ فلْيقلْ : إنِّي امْرُؤٌ صائمٌ"متفق عليه.
 يحتاج المسلم لكي ينجح في حفظ لسانه وكبح شهوة الرد على السب والشتم إلى طول تدريب، وإلى مجاهدة نفسه، وتعويد فمه ألا ينطق إلا بخير، وهذا يحتاج لمجاهدة نفسه باستمرار لكي يضبط انفعالاته ويتمكن من قول: إنِّي امْرُؤٌ صائمٌ، وهذا التغيير المنشود الذي يخرج به المسلم من شهر رمضان بأن يتخلق بالأخلاق الفاضلة ويتمكن من ضبط النفس عند الغضب، والانفعال.
وقد جاءت آيات الكتاب الحكيم تأمر بمراعاة ما يصدر من ألفاظ المسلم، وحثت أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم على حفظ اللسان عن جميع الكلام إلا كلاماً تظهرُ المصلحة فيه، ومتى استوى الكلامُ وتركُه في المصلحة، فالسنّة الإِمساك عنه، لأنه قد ينجرّ الكلام المباح إلى حرام أو مكروه، وهذا هو الغالب في العادة، وقد روى البخاري ومسلم، عن أبي هريرة رضي اللّه عنه عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "مَنْ كانَ يُؤْمِنُ باللَّهِ وَاليَوْمِ الآخِرِ فَلْيَقُلْ خَيْراً أوْ لِيَصْمُتْ"، فهذا الحديث المتفق على صحته نصّ صريح في أنه لا ينبغي أن نتكلم إلا إذا كان الكلام خيراً، وهو الذي ظهرت فيه المصلحة، ومتى شكّ في ظهور المصلحة فلا يتكلم. وقد قال الإِمام الشافعي ـ رحمه اللّه ـ: "إذا أراد الكلام فعليه أن يفكر قبل كلامه، فإن ظهرت المصلحة تكلَّم، وإن شكَّ لم يتكلم حتى تظهر"
 .نسأل الله تعالى أن يعيننا على مجاهدة أنفسنا، والسير على طريق الاستقامة، وملازمة التقوى، وحفظ اللسان، بالتقليل من الكلام إلا في خير، وعلى ترك الغضب، آمين.


abou khaled
مشرف منتدى الكتابات العامة والإسلامية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حفظ اللســــــــان و شهر رمضــــــــــان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى إنما المؤمنون إخوة The Believers Are Brothers :: (العربي) :: الـثـقـافـة والإعـلام :: الكـتـابات الإسلامية والعامة-
انتقل الى: