منتدى إنما المؤمنون إخوة The Believers Are Brothers
سم الله الرحمن الرحيم..
مرحباً بكم في منتدى: (إِنَّمَا المُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ) والمنتدى فكرة للتواصل الأخوي إن شاء الله تعالى.. فعندما تمرون من هنا ستعطرون منتدانا.. وبوجودكم معنا ستحلو اللحظات.. وبتسجيل حضوركم ستبتهج الصفحات.
مؤسس ومدير المنتدى/ أحمد لبن.
The name of Allah the Merciful..
Hello to the forum: (The believers are brothers) and the Forum idea to continue the permanent brotherly love between us, if God willing.. When you pass by here Stattron our forum.. and your presence with us Sthlo moments.. and to register your attendance Stptahj pages.
Founder and Director of Forum / Ahmad Laban.

منتدى إنما المؤمنون إخوة The Believers Are Brothers

(إسلامي.. ثقافي.. اجتماعي.. إعلامي.. طبي.. رياضي.. أدبي.. علمي.. تاريخي)
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  

بسم الله الرحمن الرحيم يتقدم الأستاذ: أحمد محمد لبن مدير ومؤسس منتدى (إنما المؤمنون إخوة) بالشكر الجزيل لله أولاً... ثم لإدارة منتديات (أحلى منتدى) على رعايتهم الكاملة للمنتدى طـ8ـوال سنوات هي عمر المنتدى الذي بدأ انطلاقته في يوم 22: 01: 2010 وبدون أي مقابل مادي... وشكراً لفريق أحلى منتدى للدعم والمساعدة على جهودهم المتميزة في خدمة المنتديات والأعضاء فجزاهم الله عنا خير الجزاء وجعله في ميزان حسناتهم.

مختارات من مواضيع المنتدى:


إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 50 فتوى للشيخ الحويني

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحــمــد لــبــن AhmadLbn
مؤسس ومدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 18872
العمر : 65

مُساهمةموضوع: 50 فتوى للشيخ الحويني   04/07/11, 06:11 pm

الفتاوى المرئية للشيخ أبي اسحاق الحويني

الفتوى الأولي


س: ما حكم البنوك الإسلامية واختلاف أهل العلم فيها ؟

ج: أي فتوي فيها خلاف بين أهل العلم هذا شيء طبيعي وليس خطيراً، لأن المعطيات التي تكون عندسلسلة مدرسة الحياة 1431 الذي حرم غير المعطيات التي تكون عند الذي أحل وقد يكون بعض الناس عندهم من العلم ما ليس عند الأخر لكن نقول كما قال ابن عباس لسعيد بن جبير قال: ( قد أفلح من انتهي إلي ما سمع ) ، فإذا كان عندي معطيات معينه من الفتوى وأنا أتحري أن أجمع المعطيات الصحيحة و أعبئ هذه المعلومات ثم أرتب الفتوى عليها ، لكن فيه بعض العلماء يحرم وبعض العلماء يحل فهذا عنده معطيات ,وذاك عنده معطيات .

وأنت كعامي ماذا تفعل في وسط هذا الخلاف ؟

العلماء يقولون: العامي مقلد في كل شيء إلا في اختيار من يقلده فإنه مجتهد .

فمثلاً عالمان اختلفا من منهما تجعله حجة بينك وبين ربك سبحانه وتعالي ؟

من العالم المعتبر عندك في هذين أو في هؤلاء عمومًا ، فلان خذ فتواه بشرط ألا يكون لك هوى فيها لأنك تتمني أن يفتي هذه الفتوى,التي تريدها أنت وتقول علقها في رقبة عالم واطلع سالم, لن ,تطلع سليم طبعًا ، كيف تطلع سليم ؟ الله عز وجل يعلم السر وأخفي ، أنت تريد هذا العالم لأنه سيعطيك الفتوى التي تريدها ، هذا لا يحل مطلقًا ، إنما تتبع هذا العالم فيما أحببت وفيما كرهت ولا عليك من خلاف العالم الأخر ، إذا كان هذا العالم هو الحجة عندك والعلماء يكونوا مرتبين عندك هذا العالم الأول إذا لم يكن موجوداً يكون العالم الثاني الثالث الرابع وهكذا بهذا لا يكون هناك أي مشكلة وإلا فالخلاف من عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم بين الصحابة إلى زمان الناس هذا لتجاذب الأدلة ، تجاذب المعاني الموجودة في الأدلة وأنا أحيل القارئ علي رسالة أو على جزء نفيس للغاية يكتب بماء الذهب لشيخ الإسلام بن تيميه رحمة الله عليه يبين فيه لماذا اختلف أهل العلم مع أن الدليل قد يكون واحدًا فلماذا يختلفون ؟ كتاب اسمه ( رفع الملام عن الأئمة الأعلام ) هذا كتاب نفيس جدًا وجزء رائق يستحق أن يراجعه .

الفتوى الثاتية"

س:هل الدروس الخصوصية جائزة أم لا؟


نعم الدروس الخصوصية جائزة إذا أدي المدرس ماعليه ولم يكتم من العلم شيئاً للطالب وإلا فهو آثم وخائن الدروس الخصوصية عبارة عن إجارة لكن بالشرط الذي اتفق عليه أما إذا اتفق المدرس مع الطالب علي أن ينهي المنهج في ثمان حصص ثم جاء الطالب ست حصص و غاب حصتين لايأخذ منه أجر الحصتين لأنه لم يبذل جهداً ولم يوقف ويحبس وقته لهذا التلميذ.


الفتوى الثالثة":

ما أسباب وعلاج الالتزام الظاهري للشباب؟


ولا شك أن الالتزام قديماً كان أفضل وأجود لأن الغربة قوة وهذا مالا يَفطنُ إليه كثير من الناس يتصور أن الغربة ضعف لا الغربة قوة لماذا؟ لأن الغربة معناها قلة القلة معناها نقاوة بخلاف ما إذا دخل الألوف المؤلفة في الالتزام فيدخل في الصف من ليس منه أضف إلي ذلك بأن الألوف المؤلفة تحتاج إلي كتائب من المربين وهذه المسألة غير واردة وهناك كثير من الناس يحملون هذه الصحوة المباركة وهذا الإقبال علي دين الله عز وجل تحمله بعض التبعات من مخالفات الأفراد فعندما يكون هناك ألوف من الناس أقبلوا علي الله الفضائيات,قد يقول المرء كلمة يسمعها, الملايين وتؤثر فيهم تأثيراً ايجابياً جيداً فهذا الإنسان الذي تأثر له ماضِ ضارب في الفوضى وعنده مظالم وبدا له أن يلتزم لا يستطيع أن يلزم شيخاً لماذا؟

قد يكون في مكان و هذا الشيخ الذي اهتدي علي يديه في مكان آخر بعيد فيبدأ هذا الإنسان إذا دخل في هذا الحشد المبارك يتصور أنه سيدخل مجتمعاً كمجتمع الصحابة يقرأ عنه في الكتب أويسمع علي المنابر أو يسمع , المحاضرات لا يسمع إلا المثال الصحيح, فيقبل علي هذا المجتمع وهو يظن أن هذا المجتمع كالذي يسمعه علي المنابر أو كالذي يقرأه في الكتب فقد يفاجأ أن هناك أخلاق سيئة وأن هناك أُناس ينصبون فقد يكون ملتح وينصب يأخذ أموال الناس ويهرب بها وقد يكون رجل مدلس يخفي عيب البضاعة مثلاً فالقصة ليست عيب اللحية ولا يجوز أن نحمل اللحية أبداً ولا الالتزام تبعة هذا الأمر هذا الرجل كان في الأصل نصاباً ثم دخل هذا المجتمع فلم يجد أي كادر يربيه بدأ يبرد شيئاً فشياً كان نصاب بدون لحية صار نصاب بلحية فأنا أقول هذا الكلام حتى لايُظن أننا ندافع علي طول الخط عن كل ملتحِ أو ندافع علي طول الخط عن كل إنسانة منتقية لا نحن صُرحاء مع أدوائنا ومع عللنا ليس معني ذلك أنه لا يلتح أو أنها لا تنتقب لا فهذه مسألة وهذه مسألة أخري.

فالتربية تكون باللحظ وتكون باللفظ.

ممكن يأتي إنسان في محاضرة من المحاضرات كان جاهلاً بموضوع معين سمع مني الموضوع مُلخص بطريقة جيدة محكمة خرج من عندي عالماً بهذا الموضوع فالجاهل يمكن أن يتعلم بكتاب أو بكتابين لكن التربية تحتاج إلي ديمومة وتحتاج إلي ملاحظة من أجل ذلك الذي يربي لابد أن يكون موجود في مكان واحد لكي يُتاح لمن يريد أن يَتربي أن ينظُر إليه بخلاف الذي يًعلِم.

عبدالله ابن المبارك رحمه الله :

يقول ( كانت إذا ساءت منا الظنون نأتي الفضيل بن عياض فننظر إلي وجهه ثم نرجع كأن وجهه وجه ثكلي).

فهذه التربية باللحظ فالإنسان ,المربي يمكن أن لا يتكلم يربي فقط بالنظرة فهؤلاء الألوف المؤلفة التي أقبلت تريد أن تنهل, من الكتاب والسنة فلابد أن يكون هناك علماء ومربون فأين هم فتفاجأ أن هؤلاء الألوف ليس لهم من يربيهم فاليوم في مواقع النت يوجد مواقع لتأسيس الإلحاد فلا يوجد دروس في المساجد الآن ماعدا خطبة الجمعة التي ينتظرها الملايين فمن المفترض أن تكون تذكرة للملايين من الجماهير فهذه الملايين أصبحوا غير قادرين علي الوصول للخطيب الكفء.

فالمسألة عدم وجود مربين مسألة عسيرة جداً ومحزنة :

فالجماهير تحتاج لهذه الكتائب من المربين لذلك تجد الشاب بعد فترة من الفترات لا يجد أحد يربيه يرجع إلي سيرته الأولي فنتج عن كل هذه الإفرازات جانب سلبي آخر وهو الالتزام الظاهري فقط لكن من الداخل لا تجد عبادة ولاتجد قراءة قرآن ولا التزام حقيقي وهذا لا يكون إلا بمجاورة أهل العلم علي الجانب الآخر هناك نشأ آخرون شغلتهم أن يتكلموا في أهل العلم فنحن نقول:

من ذا الذي تُرضي سجاياهُ كُلُها*
كفي المرءُ نبلاً أن تُعدُ معايبه.


وبكل أسف قد يتورط بعض هؤلاء النشء في الكلام فيمن علمهم ذكر الله وفتق لسانهم بذكر الله تبارك وتعالي.

فنحن نقول الوفاء يولد مع المرء فالوفاء سجية مثل الحلم كما يولد المرء عصبياً ويولد المرء نذلا أو خسيساً فهذه سجايا والوفاء ليس له مدارس من أجل هذا لو أنك رمقت هذا الذي تكلم في شيخه أو فيمن علمه لو رمقته في بقية حياته بكل أسف ستجد لا يختلف كثيراً عن تصرفه مع هؤلاء.

لكن الحقيقة الحل الوحيد في هذه المسألة:

أن يكثر العلماء الربانيون الذين فشي ذكرهم وفضلهم في الأمة ينبغي أن لا يُحال بينهم وبين الجماهير لأنهم بركةٌ وخيرٌٌ علي أمتهم .

ونذكر دليلا علي ذلك في حديث عائشة رضي الله عنها في صحيح البخاري:

(لما أوذي أبو بكر الصديق رضي الله تعالي عنه_ لما أراد أن يخرج ويترك مكة لقية زيد ابن الدغنه وهو سيد القارة قال إلي أين يا أبا بكر قال أخرجني قومك فأريد أن أسيح في الأرض فأعبد ربي فقال يا أبا بكر مثلُك لا يخرج ولا يُخرج إنك لتحمل الكل وتصل الرحم وتقري الضيف وتعين علي نوائب الحق ارجع وأنا جارٌ لك وفي العشية ذهب إلي أشراف قريش وقد اجتمعوا حول الكعبة وقال أمثل أبي بكر يخرج مثله لا يخرج أي من تلقاء نفسه ولا يخُرج أي لا ينبغي لأحد أن يخرجه أنه ليفعل كذا...)...

فهؤلاء أهل بركة وخير علي بلادهم وأممهم إنهم يفعلون مثل مايفعل أبا بكر رضي الله عنه أو بعض مايفعل أبا بكر رضي الله عنه

الفتوى الرابعة

س:ما حكم من يباعد بين الأذان والإقامة ويطيل الصلاة بمسجد حوله الأسواق والمحلات والورش ؟


هذا لا يجوز له لكل مقام مقال ، إذا كان المسجد في سوق فينبغي أن يُراعي الناس حتى لا ينفروا من صلاة الجماعة وأن بعض الناس إذا علم أنه إذا ذهب إلى المسجد من أول الأذان ليصلى ركعتين سيجلس ثلث ساعة ثم يصلي ربع ساعة أي سيظل نصف ساعة وهذا قد ينفره فلا يذهب إلى المسجد وربما يكون هذا أقرب مسجد والمسجد الأخر بعيد وكي يصل إليه سيأخذ نفس الوقت فيهمل صلاة الجماعة ، ونوصي إخواننا أن يتقوا الله تبارك وتعالى وأن يكونوا من أصحاب البصر وأصحاب الفقه النافذ .

لأن النبي _صلي الله عليه وسلم _قال:" من أم بالناس فليخفف " والمسجد ليس قطاع خاص طالما المسجد مفتوح ينبغي أن يُراعي الناس ، الإنسان يدخل يصلى صلاة العشاء يطيل فيها لمدة ساعة مثلاً أو ساعة ونصف ، فإذا تأخر رجل مثلاً لم يدرك الصلاة في مساجد أخري ودخل يصلى ولا يعلم أن، هذا المسجد يغيب ساعة ونصف يظل ينفخ طوال الصلاة .

هل يغلقون المسجد عليهم المفتاح حتى لا يمكنون أحدًا مثلاً من الدخول.

وفي حديث أبي مسعود البدري عند البخاري وغيره قال :

"جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فاشتكى فقال إني لأتأخر عن صلاة الغداة مما يطيل بنا فلان أو قال لا أدرك الصلاة مما يطيل بنا فلان ،" _يعلم أنه يطيل في الصلاة نصف ساعة أو ساعة فلا ينزل إلى الصلاة ويحسب في رأسه مدة زمنية ينزل فيها ليدرك الصلاة ، فأحيانًا يطيل المدة قليلاً ثم يذهب فلا يدرك الصلاة يكون الإمام أنهي الصلاة ،_ قال:" أبو مسعود فغضب النبي صلي الله عليه وسلم غضبًا شديدًا ما رأيته غضب هذا الغضب قط وقال: ( إن منكم منفرين من أم بالناس فليخفف فإن فيهم المريض والضعيف وذو الحاجة ) فنقول لإخواننا لاتنفروا الناس من صلاة الجماعة .

الفتوى الخامسة

س:أحفظ نصف القرآن فهل أكمل القرآن أم أطلب علم الحديث ؟


ج: نحن نوصيه أن يتم القرءان مع دراسة هذه العلوم ، حفظ القرءان لا ينافي أن يدرس المرء علمًا أو علمين أو ثلاثة من العلوم ، لكن هذا يحتاج إلى ديمومة ، لو أخذ كل يوم فقط خمس آيات لكن بشرط أن يداوم على هذه الخمس آيات ويحافظ عليها بأن يقرأ ما يحفظه في الصلوات ، إذا تصورنا .

مثلاً "أن رجلاً يحفظ سورة البقرة ويريد ألا ينسي هذه السورة فما هي أفضل وسيلة لتثبيت الحفظ ؟

أفضل وسيلة لتثبيت الحفظ أن يقرأ بما يحفظ في الصلاة ، فعندنا الصلاة سبعة عشر ركعة في اليوم فريضة على الإنسان لوأنه قرأ في كل ركعة عشر آيات مثلاً فهذه مائة وسبعون آية وقرأ في النفل مثلهم أو أكثر فهذا أيضاً مائة وسبعون فهذا ثلاثمائة وأربعون أي تجاوز سورة البقرة فمتى ينسى ؟

يأخذ عشرة عشرة عشرة ، أو يأخذ خمس آيات خمس آيات خمس آيات وهكذا يأخذها بالترتيب إلي أن ينتهي ويصير كالحال المرتحل ينتهي يرجع مرة أخري فمتى ينسى إنما ينسى المرء لإهماله ، ومن كبر سنه وتقدم في السن فلا مانع أيضًا أن يطلب شيئًا من العلوم الأخرى وليبدأ بالفرض العين بما يلزمه أن يعلمه من توحيد الله تبارك وتعالي وبما يجب عليه من تصحيح العبادة ثم يطلب العلوم النوافل بعد هذا .

الفتوى السادسة:

س: ما هي أفضل طريقة لحفظ القرءان والمتون ؟


أفضل وسيلة لحفظ القرءان وتثبيته أن يحفظه خمس آيات في اليوم بشرط تثبيتها,وعدم الإخلال بها أبدًا وكل محفوظه يقرأه في الصلاة أما إذا كان من أصحاب الهمم إذا هبت رياحك فاغتنمها إذا كان يقدر, يحفظ ربع ربعين ثلاثة أربع خمس كل ما يستطيع حفظه فلا يتأخر ، لأن للنفس إقبالاً وإدبارًا

فإذا أقبلت يحمل وإذا أدبرت يأخذ الحد الأدنى وأفضل طريقة لتثبيت القرءان أن يقرأ به في الصلاة ،مثلاً إنسان عشر أجزاء من القرءان ، يصلى سبعة عشر ركعة في اليوم يجعل لكل ركعة عشرة آيات ، الفرض مائة وسبعون آية يأخذ من أول سورة البقرة وأنت نازل في العصر يقرأ أربعين والمغرب أيضاً ثلاثين والعشاء أربعين والسنن كذلك ممكن يصلي السنن مثل الفرض فلو قلنا سيصلي أيضاً سبعة عشر ركعة أو ثماني عشر ركعة نافلة أكثر أقل ستري محفوظة تقريبًا في حدود ثلاثمائة آية في اليوم ، المقروء حوالي ثلاثمائة آية في اليوم فلو استمر عشر آيات أو خمس آيات على حسب ما يستطيع لكن يأخذها بالتدريج إلي أن ينتهي ماحفظه ثم يرجع ثانيةً كالحال المرتحل مرةً أخري ، يأتي بكل المحفوظ, في الصلاة فمتى ينسي القرءان وهي أفضل طريقة لحفظ القرءان .

أما بالنسبة لحفظ المتون ، فالحقيقة حفظ المتون مهم لكنه متعب ويحتاج إلي مداومة مستمرة ، وعلى أي حال المتون أو النصوص لا تثبت إلا بالممارسة إما تعطي محاضرات وإما تفتي بها أو تخطب الجمعة بها ، إذا استخدمت الأدلة باستمرار,في كلامك فالإنسان لا يكاد ينساها .

الفتوى السابعة:

س: متى يبدأ وقت المسح على الجوربين ؟


ج: يبدأ من وقت الحدث يوم وليلة أربعة وعشرين ساعة ، مثلاً شخص توضأ ولبس الجورب مع صلاة الظهر وظل محتفظًا بالوضوء إلي صلاة العصر فصلى العصر ثم أحدث ، وقت المسح يبدأ من الحدث ليس من وقت اللبس لأن هذا تحصيل حاصل ، فالذي, يلبس الجورب مشدود على قدمه وهو متوضأ لو خلع الجورب ولبسه لا يوجد إطلاقًا أي مشكله عليه ، فإذن يبدأ وقت اليوم والليلة من وقت الحدث وليس من وقت اللبس .

الفتوى الثامنة:

هل يجوز مس المصحف بغير وضوء ؟


جماهير أهل العلم "

لا يجوز أن يُمس المصحف إلا إذا كان المرء متوضئاً واحتجوا بقوله صلى الله عليه وسلم ( لا يمس القرءان إلا طاهر ) و طاهر هنا معناها متوضئ وليس كما ذهب إليه بعضهم أن طاهر أي عدم النجاسة حتى لو كان جنبًا أو حتى لو كان غير متوضئ .

واحتجوا بحديث أبو هريرة رضي الله عنه قال:

"لقيت النبي صلي الله عليه وسلم في بعض طرق المدينة وكنت جنبًا فانخنست_ أي اتخذت طريقًا أخر_ ثم اغتسلت وجئت فلما جئت قال: أين كنت يا أبا هريرة ؟ قال: كنت نجسًا أو قال كنت جنبًا فقال النبي صلي الله عليه وسلم سبحان الله إن المؤمن لا ينجس" ، ليس المقصود بالطاهر أي غير النجس وإلا لا يكون للكلام معني ، لا يمس القرءان إلا طاهر ، إذا كان طاهرًا على أي حال سواء كان جنبًا أو غير جنبًا فما معني الكلام ، لكن كلمة طاهر هنا معناها المتوضئ ، إلا إذا كان عند الإنسان عذر كانفلات ريح ولا يستطيع أن يحتفظ بوضوئه أبدًا فلكل حال لبوسها ،.

وأنا قرأت في بعض الأخبار بسند صحيح إلى الأعمش رحمه الله تعالى:

أنه كان إذا أراد أن يذكر الله تبارك وتعالي كان يتيمم ثم يقرأ القرءان فربما كان هذا بالنسبة لأهل الأعذار أولى من أنه يمسك المصحف بغير وضوء .

الفتوي التاسعة:

س: ما حكم الأب الذي قسم ميراثه وهو على قيد الحياة وميز البنين علي البنات ؟


ج: الأصل أن الرجل إذا أعطي المال في حياته لا يعطيه على أنه ميراث يعطيه على أنه هبه طالما أنه علي قيد الحياة ، وفي الهبةِ يجب على الوالد أن يسوي بين البنين والبنات ، أي لا يميز البنين على البنات"

الدليل" لقول النبي صلي الله عليه وسلم ( اتقوا الله واعدلوا بين أولادكم ) .

وقديمًا على عهد النبي صلى الله عليه وسلم" أراد بشير والد النعمان بن بشير -رضي الله عنهما- أن يعطي النعمان شيئًا يخصه فقالت امرأته له لا والله لا تفعل حتى تُشهِدَ رسول الله_ صلي الله عليه وسلم_ على ذلك ، فلما ذهب النعمان مع أبيه إلى النبي _عليه الصلاة والسلام_ قال بشير يا رسول الله إني أردت أن أُنحِل ابني هذا نُحلًا ،_ أي أعطيه عطية_ وجئت لأشهدك علي هذا فقال: ( أكلَ وَلَدِكَ أعطيت؟ ) فقال: لا ، فقال: أشهد على هذا غيري فأني لا أشهد على جور ".

وليس معني أشهد علي هذا غيري أنه إذنٌ لأن يشهد آخرون على مثل هذا ، لكنه خرج مخرج التهديد كقول الله تبارك وتعالي ( اعملوا ما شئتم ) ولا يجوز للعبد أن يكفر بالله عز وجل لقوله تعالى: (وَلا يَرْضَى لِعِبَادِهِ الْكُفْرَ) فاعملوا ما شئتم هذا خرج مخرج التهديد له وليس ترخيصًا في أن يعمل ما يشاء ،.

مثل ابنك ولله المثل الأعلى ابنك ,عندما يهمل الصلوات أو يهمل المذاكرة, فأنت تقول له أنت حر، فأنت حر يعني ليس معناها أن يفعل ما يريد إنما هذه خرجت على صيغة التهديد.

فقوله عليه الصلاة والسلام: "أشهد على هذا غيري" ليس معناه الإذن لغير النبي_ صلي الله عليه وسلم_ أن يفعل ذلك.

وفي طريق من طرق هذا الحديث:

قال" النبي _صلي الله عليه_ وسلم لبشير أتحب أن يكونوا لك في البر سواء "_ أي كلهم يكونوا بررة بك وعلى نفس المستوى الراقي الجيد _ قال: نعم يا رسول الله ، قال: فاعدل بينهم ".

فإذا أعطى الرجل في حال الحياة لأولاده فيجب عليه أن يسوي بينهم.

ولكن ذهب بعض أهل العلم:

" إلا أن الرجل إذا علم أن أولاده ليسوا بررة وبينهم إحن وخصومات وأن البنين سيأكلون حق البنات ويأكلون ميراثهم، أو أن الولد الكبير مثلاً يمكن يأكل ميراث إخوانه الصبيان والبنات وغير ذلك فخشي أن يكون بينهم عداوات بعد أن يموت فقسم المال ميراثًا للذكر مثل حظ الأنثيين في حياته وكتب لكل واحد حقه ووثقه حتى لا يقع بينهم خصومات، رخص بعض أهل العلم في ذلك.

الفتوى العاشرة:

س: ما حكم من ترك زوجته معلقة ولم يطلقها؟


ج: لا يحل لك ذلك قال تعالي: ( ولا َتَذَرُوهَا كَالْمُعَلَّقَةِ) وهذه الفتوى تحتاج إلى سماع الطرفين حتى نعرف من أين جاء الداء ، فيمكن أن تكون الزوجة غلطانة وتستطيع أن تصلح نفسها أو أن الرجل غلطان وعنده صفات يجب أن يتنازل عنها ، لكن إذا تكلمنا بالكلام العام أن الرجل إذا أراد أن يمسك زوجته فعليه أن يتق الله عز وجل فيها فإن من آخر وصايا رسول الله_ صلي الله عليه وسلم_ الوصية بالنساء، قال: ( استوصوا بالنساء خيرًا فإنهن عوانٌ عندكم ) عوان:_ أسيرات_ ، المرأة إذا تزوجت دخلت السجن لا تستطيع أن تنفك من هذا السجن إلا بالطلاق، لا تستطيع أن تتزوج رجلاً آخر، ولا تستطيع أن تحب وتعطي قلبها لرجل آخر طالما أنها على ذمة رجل، وهذا معني فإنهن عوان عندكم، وليس من المروءة ولا من النبل أن يعامل المرء الأسير هذه فكن صاحب مروءة كن خير آخذ إذا أردت المرأة فيجب عليك أن تقوم بما يجب على الزوج أن يقوم به ، إذا استغنيت عن المرأة فلا يحل لك أن تعضلها ولا أن تمسكها وينبغي لك أن تسرحها سراحًا جميلاً فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان .

الفتوى الحادية عشر:

س: هل المختصرات في علم الرجال في علم أصول الحديث ككتاب تقريب التهذيب للحافظ بن حجر العسقلاني والكاشف للإمام الذهبي والخلاصة للخزرجي تكفي للحكم علي الحديث ؟


ج: الحقيقة هذه الكتب قد ينتفع بها المبتدئ الذي يدرب نفسه فقط علي مسألة الحكم على الإسناد كتدريب لكنها لا تصلح في الحقيقة للذي يريد أن يصيب الحكم الصحيح على الحديث ، لأن هذه الكتب لما يقول مثلاً الحافظ بن حجر العسقلاني في راوٍ من الرواة أنه صدوق يهم مثلاً ، الصدوق الذي يهم هذا الوهم كم نسبة وهمه .

ثانيًا الحديث الذي أخرجه هذا هل هذا مما وهم فيه أم لا ؟ ، فصدوق يهم أو صدوق له أوهام أو صدوق فيه لين أو حتى صدوق بدون ما يكون فيه لين أو فيه ضعف ولا فيه أي مغمز ، فهذا الصدوق إذا انفرد برواية من الروايات قد تكون هذه الرواية منكرة ، بل الثقة الثبت قد ينفرد برواية فيعدها أهل العلم شاذة إذن الحكم العام على الراوي لا يصلح عادة أن ننزله على حديث مخصوص .

لأجل هذا هذه الحقيقة يعرفها كل من مارس التخريج ممارسة عمليه وكان له فيه باع ممكن يبتدئ بهذه المختصرات في الأول وقد ينتفع بها للوصول إلى حكم تدريبي يتدرب لكنها بحال من الأحوال لرجل يريد أن يصيب الحكم علي الحديث .

وهذا الكلام فيه تفصيل ولكن سنتكلم إن شاء الله في برنامج حرس الحدود عن علم أصول الحديث لأن الحارس الذي يقف على الموقع لابد أن يكون متزوداً بأسلحة حتى إذا أراد أي متسلل أن يتسلل من خلال الحدود يستطيع أن يوقفه ،.

الواقف على حدود الإسلام لابد أن يكون عالمًا بأصلين كبيرين ،:

الأصل الأول: علم أصول الحديث .

والأصل الثاني: علم أصول الفقه .

لابد أن يكون دارس هذا العلم وهذا العلم بحيث لو أي واحد أراد أن يتسلل بأي شبهة من الشبه يقف هذا الجندي اليقظ لهذا المتسلل ويوقفه عند حده ، وطبعًا كل علم من هذه العلوم له درجات وأرجوا الله أن يوفقني لشرح علم أصول الحديث وعلم أصول الفقه بما يتيسر وبما يناسب مثل هذا المقام لأني أعلم أن الملايين تتابعني في جنبات الأرض وقد تغمض العبارة على المستمع وأنا لا أريد أن أنفرهم من هذين العلمين الكبيرين ، ولعله إن شاء الله إن فسح الله عز وجل في العمر ووفق سبحانه وتعالي إلى مثل هذا نلقي نظرة على هذه الكتب المختصرة ونبين ما لها وما عليها .

الفتوى الثانية عشر:

س: ما حكم من نام وفاته فرض من الفرائض بسبب الإجهاد في العمل وقوله صلى الله عليه وسلم: ( رفع القلم عن ثلاث عن النائم حتى يستيقظ ) ؟


ج: نقول له إذا غلبك النوم فخذ احتياطك عن طريق ضبط المنبه أو تقول لبعض الناس أن يوقظوك مع الآذان أو في وقت معين ، فإذا أنت اتخذت كل التدابير اللازمة ومع ذلك لم تستيقظ فأنت معذور يرفع القلم عنك ، لكن لا يأتي واحد مثلاً يسهر طوال الليل ثم ينام قبل الفجر بساعتين ويضبط المنبه على الساعة الثامنة صباحًا على أساس أنه يستيقظ ليفطر ثم يصلي ثم يذهب إلى العمل، هذا لا يحل له هذا مضيع للصلاة ، لأنه تعمد إخراج الصلاة عن وقتها عندما ضبط المنبه علي الساعة الثامنة .

يجب عليه أن يسلك الأسباب الشرعية الصحيحة فإذا عجز عن القيام عُذِر ونقول له إذا غُلِبت وإلا فثابر لأن الصلوات معروف أن أفضل الأعمال الصلاة على وقتها .

الفتوى الثالثة عشر:

هل النقاب واجب أم مستحب ؟


الحقيقة أسئلة كثيرة وردتني يقولون فيها أن بعض أهل العلم من الفضلاء منهم من يقول أن النقاب مستحب ومنهم من يقول أن النقاب واجب وخارج عن أهل العلم جميعًا من يقول أن النقاب حرام لأن هذا القول لا يقول به عالم قط قرأ شيئًا في هذا الباب ، .

إنما أهل العلم على قولين:

1-منهم من يقول أنه مستحب.

2- ومنهم من يقول أنه واجب.

وعلي من يتحير بين القولين فماذا يفعل ؟

مشهورة عند أهل العلم يقولون مذهب العامي مذهب من يفتيه وأنت أكيد أهل العلم عندك مرتبين عندك العالم رقم واحد رقم اثنين رقم ثلاثة رقم أربعة رقم خمسة إذا لم تجد العالم الأول تأخذ بقول العالم الثاني تأخذ بقول العالم الثالث تأخذ بقول العالم الرابع وترتيب العلماء عندك كرجل عامي غير متخصص في الشريعة يكون بالأدين بالأعلم والأورع.

حتى أنهم قالوا العامي مقلد في كل شيء إلا في اختيار من يقلده فإنه مجتهد .

فاليوم العالم الفلاني هو عالمك التي تثقين فيه وتأخذين فتاواك منه فإذا أفتاك بقول فالتزمي قوله إلا أن يأتي عالم أخر يفند قول العالم الأول ويأتي بأدلة نيرات وهذه الأدلة وقع في قلبك أن هذه الأدلة صحيحة فيمكن أن تتبع العالم الثاني .

لكن إذا لم يكن عندك تمييز بين هذا ولا ذاك يبقي أنت عندك العالم الأول الذي تتبعه اتبع قوله ولا شيء عليك فيه ، لكن لا يجوز لك أن تأخذ من كل عالم ما يوافق هواك وتقول أن كلهم فضلاء وكلهم ممتازين ، فهذا ممنوع ، أهل العلم منعوه, لأنك لما تركت قول هذا العالم وأخذت قول هذا لم تنتقل من هذا إلى هذا بدليل إنما انتقلت بهواك .

وأذكر مرة أن بعض الأخوة اتصل بي وقال أن أختي تأبي أن تلبس النقاب وتقول أن الشيخ الألباني رحمه الله يقول باستحباب النقاب والألباني عندها هو العالم الذي لا يخالف ، وأنا لن أدخل معها في كلام ، قلت له هي تلبس ذهبًا غوايش وخواتم قال: نعم ، قلت له خليها تخلعه لأن الشيخ الألباني يحرم الذهب المحلق على النساء ، والذهب المحلق أي الذهب الذي على شكل حلقه والشيخ ناصر يري تحريم الذهب المحلق ، فإن كانت تريد أن تتبع الشيخ الألباني كما تقول هي أن الشيخ الألباني هو أعلم الدنيا وأنا لا أخالف فتاوى الألباني إلي آخره فلابد أن تلتزم كل فتاوى الألباني طالما أنها اختارت الألباني وهو العالم الأول عندها إلا أن يكون عندها دليل أنها تخالف الألباني في المسألة الفلانيه ، ونحن قد اتفقنا من الأول أنها من العوام أي لا تميز ولا تعرف طرائق الاستدلال ولا تعرف كيف تتعامل مع الأدلة ، فهي عندما اختارت القول الأول في مسألة النقاب من كلام الشيخ الألباني رحمه الله وتركت القول الثاني علمنا أنها متبعة لهواها .

ونحن نقول أنك على قول العالم الذي تقلده أنت، وأنا أقول النقاب أهل العلم يقولون أن المرأة في زمان الفتنة لا سيما في زماننا تغطي وجهها وأنا لا أحسب زمانًا استعرت فيه الفتن مثلما استعرت في زماننا ونحن نرى حوادث الاغتصاب وحوادث الخطف كثيرة تقرأها في الجرائد وتراها في التليفزيونات والفضائيات وغير ذلك ، فضلاً عن أن هذا هو شعار العفة ومن فعلت ذلك إنما تقتضى بأزواج النبي صلي الله عليه وآله وسلم: ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ ) [ الأحزاب: ٥٩]

وأيضًا هذا الاحتجاب الذي هو حجاب البيوت هو أيضًا من صفات نساء أهل الجنة قال الله تبارك وتعالى (حُورٌ مَقْصُورَاتٌ فِي الْخِيَامِ) أي مقصورات على أزواجهن وقال تعالي ( قَاصِرَاتُ الطَّرْفِ) أي طرفهن لا يمتد إلى غير أزواجهن.

فلذلك نحض الأخوات بالسرعة في ارتداء النقاب ولا داعي للتأجيل أو التأخير إلى رمضان ، فلما هذا الأمل الطويل أليس من الجائز أن تموت قبل رمضان وهذا التسويف إنما هو من حبائل الشيطان ولابد من العزم على الفور بارتداء النقاب ولا تخرج إلى الشارع في المرة الأولى باكر أو اليوم إلا وقد سترت نفسها وأنا ادعوا سائر نساء المؤمنين إلى ستر وجوههن وذلك هو شعار العفة وكان فيما مضي يقولون على الإنسان السيئ القبيح فلان خلع برقع الحياء ، والبرقع هو الغطاء التي تغطي أو تستر به المرأة وجهها .

الفتوى الرابعة عشر:

ما الفرق بين النية في صيام رمضان والنية في صيام النافلة ؟


بالنسبة للنية في صيام رمضان ، اشترط العلماء أن ينوي المرء صيام رمضان والنية لابد منها في صيام الفرض وليس المقصود ان تقول نويت أن أصوم الشهر وغير ذلك أو أنك كل يوم تعقد النية على أنك تصوم ، لا، فعقد النية تحصيل حاصل ، دخل شهر رمضان ونحن معتادون أن نصوم شهر رمضان كله فهذه النية كافية تمامًا أن تمضي الشهر بها ، بل أنك عندما تقول أيقظوني علي السحور فهذه نية حتى لو قلت لاتوقظوني على السحور فهذه نية معناها أنك ستصوم سواء قلت أيقظوني أو لا توقظوني كل هذا يجري مجرى النية بخلاف طبعًا صيام النافلة فيجوز للمرء صيام النافلة من نصف النهار ، بمعني أنه أصبح لم يطعم شيئًا ثم بدا له أن يستأنف صيام النافلة جاز له ذلك ، لأن، النبي صلي الله عليه وسلم فعل ذلك كان إذا أصبح النهار أو ارتفع النهار يدخل إلى بيوت نسائه فإذا وجد طعامًا أكل وإن لم يجد ربما نوى الصيام .

الفتوى الخامسة عشر:

س: ما حكم اللعب بالنبل ؟


ج: اللعب بالنبل لا يجوز لأن هذا هو الحذف كما ورد في حديث عبدالله المغفل رضي الله عنه وغيره من الصحابة" أن النبي صلي الله عليه وسلم نهي عن الحذف أو الخزف وقال: إنها لا تصيد صيدًا ولاتنكيء عدوًا ولكنها تفقأ العين وتكسر السن ، فلما قال عبدالله المغفل رضي الله عنه هذا لابن أخ له فرجع فوجده يحذف قال: أقول لك لا تحذف قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إنها تكسر السن وتفقأ العين وتحذف والله لا كلمتك أبدًا "

لذلك ينبغي أن ينهي الآباء الأولاد الذين يحذفون و لا يذهب أب لإحضار النبل أو بندقية الرش لأن بندقية الرش هذه ممكن تفقأ عين أي ولد أو أي إنسان ممكن تكسر السن ، لذلك كل هذا محرم ، لا بندقية صيد يمسكها الولد بيده ولا النبل فهذا محرم ولا يجوز .

الفتوى السادسة عشر:

س: ما هي حقيقة من يسمون أنفسهم بالقرآنيين ؟

س: هؤلاء الجماعة ماذا يحتاجون ومن هم ؟


هؤلاء أقوام حقيقة دعواهم تضييع القرءان لكنه لا يستطيع أن يجهر بهذا الكلام لأنه لو جهر بهذا الكلام لرجموه بالحجارة وانكشف مايخفونه لكنه أخذ المسألة جزءاً جزءاً، يقولون السنة ليست قطعية الثبوت إنما القرءان قطعي الثبوت وربنا تبارك وتعالي ذكر كل شيء في القرءان ، السنة رواتها غير معصومين وغير المعصوم من الممكن أن يخطئ فأنا لا يمكن أن أعلق الدين على رجل ممكن أن يخطئ ، لذلك ردوا كل الأحاديث إلا بضعة عشر حديثًا الذي إذا رفضهم سيقع في محظور ، مثلاً الصلوات وعدد الصلوات وغير ذلك .

ونحن نقول كما قال يحي بن أبي كثير وكما قال الإمام الدارمي وغيرهم:

إن السنة قاضية على كتاب الله ، ومعني قاضية على كتاب الله أي أنها تقضي لأحد المعنيين على الأخر وهذا إجماع بين علماء المسلمين لا نعلم له مخالفًا أن السنة تبين مجمل القرءان وتخصص القرءان وتقيد مطلق القرءان ،.

إنما كلام العلماء في النسخ فقط هل السنة ممكن أن تنسخ القرءان أم لا ؟

ونقول أن السنة تقيد مطلق القرءان تخصص عموم القرءان تبين مجمل القرءان يبقي مسألة النسخ العلماء لهم فيها كلام ، هل السنة تنسخ القرءان أم لا ؟

بعد ذكرهم أن السنة المتواترة ممكن تنسخ القرءان:

1- ذهب أكثر أهل العلم: إلى أن السنة الأحادية لا تنسخ القرءان كالشافعي وأحمد وغيرهما.

2-ومنهم من قال: السنة المشهورة تنسخ القرءان لكن السنة الأحادية لا.

المهم منزلة السنة مع القرءان أنه لا يستغني أبدًا عن السنة في معرفة القرءان لأن الله عز وجل بين منصب النبي صلي الله عليه وآله وسلم قال:{ وَأَنزلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نزلَ إِلَيْهِمْ } [ النحل: 44] ،

فالقرءان فيه أشياء مجملة ، فأنت إذا قرأت قوله تبارك وتعالي: { وَقَدْ فَصَّلَ لَكُمْ مَا حَرَّمَ عَلَيْكُمْ إِلا مَا اضْطُرِرْتُمْ إِلَيْهِ } [ الأنعام : 119 ] { وَقَدْ فَصَّلَ لَكُمْ مَا حَرَّمَ عَلَيْكُمْ } ،.

س:هل يجوز أن يأكل المسلم لحم الحمار ؟

لا يجوز ، فأين هذا الكلام في القرءان مع قوله تعالي: { وَقَدْ فَصَّلَ لَكُمْ } فصل أي ما ترك شيئًا إلا فصله ذكره بعينه ، فهذا الكلام غير موجود بالقرءان.

س: القط والضبع والأسد والسبع وكل ذي ناب من السباع ومخلب من الطير، هل يجوز أن يأكل المسلم هذا؟

لا يجوز أن يأكل هذا ، أين هذا في كتاب الله تبارك وتعالى ،.

س: الدجاج والأرانب والأوز والبط وغير ذلك هل يجوز أكله ؟

نعم يجوز أكله ، من أين أتيت بذلك ؟ أين يوجد هذا الكلام في القرءان .

وكثير من ذلك والصحابة أنفسهم احتجوا بهذا لما ذهب بعض الناس إلى جابر بن عبدالله الأنصاري وسأله عن نفس القضية هذه قال: له يا أحمق أين تجد في كتاب الله عز وجل أن الظهر أربعة والعصر أربعة والمغرب ثلاثة والعشاء أربعة والفجر اثنين "، أين تجد هذا في كتاب الله عز وجل؟

لا تجد هذا إلا في السنة في سنة النبي صلي الله عليه وسلم.

فمسألة أن كل الأحاديث باطلة عندهم.

بل التقينا مع الفرماوي سنة اثنين وثمانين و لا أدري إن كان جماعة الفرماويه مازالوا موجودون أم لا؟ ،

الفرماويه :

كانوا يحرقون صحيح البخاري، عندهم عيد تقريبًا عيد تأسيس الجماعة تقريبًا كما أخبرونا عندما التقينا معهم فكانوا يحرقون صحيح البخاري في عيدهم القومي وكانوا يقولون أن البخاري شيوعي، شيوعي لماذا والشيوعية لم تكن ظهرت، فالشيوعية كانت سنة ألف وتسعمائة وسبعة عشر أي متأخرة جدا، فالبخاري شيوعي كيف ذلك، قالوا لأن البخاري من بوخرستان وبوخرستان كانت تابعة للاتحاد السوفيتي المنحل قبل ذلك فلذلك يُعد البخاري شيوعي، عندهم جهل غير عادي.

فهم يقولون أن كل أحاديث عائشة رضي الله عنها كلها باطلة، لماذا باطلة؟ وليست عائشة فقط أمهات المؤمنين أو أي امرأة تروي حديثًا لماذا؟ قال لأن صوت المرأة عورة, وطالما صوت المرأة عورة فلا يجوز للمرأة أن تتكلم، ربنا لما خلقها لا تتكلم حتى تموت لا تنطق.

فهؤلاء جماعة منشقين من القرآنيين يقولون كل الأحاديث التي وردت عن النبي صلى الله عليه وسلم باطلة ، طيب الرسول عليه الصلاة والسلام حياته المباركة هذه لما كل هذه الأحاديث باطلة ، هل النبي بعثه الله عز وجل لا يتكلم ساكت ،.

من الغرائب:

أن امرأة تقول أنه لم يصح عن النبي_ صلى الله عليه وسلم_إلا سبعة عشر حديثًا فقط :

أي عندما أري الرسول صلى الله عليه وسلم ثلاثة وعشرون سنة تكلم سبعة عشر مرة ، سبعة عشر حديث أي كل سنة يتكلم حديث إلا ربع ، أنا لا أفهم والله سبعة عشر حديثًا ، بعث النبي_صلي الله عليه وسلم_ إلى أمة جاهلة إلى أمة أمية لا تعرف شيئًا عن الله عز وجل بعثه ليسكت ، فهذه عجيبة من العجائب ، فقولوا لنا وأجيبونا عن هذا السؤال أسكت طيلة حياته أم تكلم ، وإذا كان تكلم أين كلامه عليه الصلاة والسلام ؟ أين بيانه للقرءان ؟ الذي هي وظيفته: { وَأَنزلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نزلَ إِلَيْهِمْ } النحل44،.

فهؤلاء الجماعة وفي منتدى الحكمة بعض العلماء الفضلاء تكلموا عن أمثال هؤلاء وإن شاء الله سنفرد لهم حلقات .

الفرقة الضالة القاديانية:

التابعة لمرزا غلام أحمد التي ظهرت في الهند وزرعها الاستعمار البريطاني في الهند كي يضيع الإسلام الذي يقول أن النبوة لم تختم بالنبي عليه الصلاة والسلام وإنما ختمت بمرزا غلام أحمد القادياني ، فهذه فرقة ضالة لها قناة فضائية أيضًا ليل نهار تبث السموم بطريقة لطيفة حدًا بحيث المسلمون لا يشعرون أبدا أن هذه القناة ضالة وأنها تنشر الفكر القادياني القبيح وهذا كله نحن سنتولى الكشف عن هذا الزيف إن شاء الله تعالي بالنقد والعمل.

هذه الجماعة هدفهم وغايتهم النهائية أنهم يضيعوا القرءان لأن القرءان إذا كانت السنة حفظت القرءان بمعني أن الآية ممكن يكون فيها معنيين أو ثلاثة فالسنة في الآخر حجمت معاني الآيات فالمسلمون على الأقل هذه الآية مثلاً العلماء لهم فيها ثلاثة أقوال ، أربع أقوال ، تصور لو أن السنة غير موجودة ونحن سنفسر القرءان بمقتضي التفسير اللغوي فقط ، ممكن الآية الواحدة يكون فيها ثلاثين تفسير وعشرين تفسير وعشر تفاسير., فالمسلمون لما كانوا محجمين الآية في تفسيرين أو ثلاثة فهذا أولي أم لما يكون لها عشرين ثلاثين تفسير,حينئذٍ فرقوا القرءان وضيعوا القرءان (كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ } ،المؤمنون53 لكنهم لا يقدرون أن يجهروا ، لا يقدرون أن يقولوا أن بغيتنا في الآخر أننا نضيع القران وإلا كما قلت في مقدمة الكلام لو فعلوا ذلك أو نطقوه لرجموهم بالحجارة .

الفتوى السابعة عشر:

س: من أين يبدأ الصف الثاني خلف الإمام هل من علي اليمين أم علي الشمال ؟


يقول يدخل خلف الإمام, فيجد الصف الأول مكتمل فيجد في الصف الثاني جماعة تبتدئ الصف من اليمين وأحياناً تبتدئ جماعة من الشمال وأحياناً من نجد جماعة علي اليمين وجماعة علي الشمال فهذا كله لا يجوز.

مسألة أن الصف يبدأ من خلف الإمام ورد فيه حديث رواه أبو داود بإسناد ضعيف وهو قوله_ صلى الله عليه وسلم _( وسطوا الإمام وسدوا الخلل ) ، وسطوا الإمام بمعني أن تجعلوه في الوسط أي تبدأ من خلف الإمام والصف يبتدي يروح يمين أو يروح شمال من خلف الإمام لكن كما قلت هذا حديث ضعيف، فإذا دخل المسلم وجد الصف بدأ من أي جهة فليلتحم بالصف لأنه لا يجوز له في هذه الحالة أن يقف وحده وأن يترك الصف.

الفتوى الثامنة عشر:

س: ما هي كيفية رد السلام علي من يقول صباح الخير ، صباح الفل ، صباح الجمال وغير ذلك هل يقول عليكم السلام ورحمة الله أم ماذا يقول ؟


قال الله _عز وجل _( وَإِذَا حُيِّيتُمْ بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا ) [النساء:86] فالأحسن من هذا كله أن يذكر المرء تحية الإسلام لكن لا يُخلي المسألة من فائدة بأن يقول لهذا المسلم الصحيح في الشرع أن المرء يسلم السلام المعتاد يقول: " السلام عليكم ورحمة الله وبركاته" فيجيبه: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

كما قال بن عباس" انتهى الرد عند وبركاته".

وكان الشيخ الألباني رحمة الله عليه يرى جواز أن يزيد المرء في الرد زيادة وردت في بعض الأحاديث وهي" ومغفرته ".

فإذا قال رجل لك السلام عليكم ورحمة الله وبركاته فأنت ترد كما يرى الشيخ _رحمة الله عليه_ أن تقول عليكم السلام ورحمة الله وبركاته ومغفرته ولكن هذه الزيادة كان الشيخ رحمة الله عليه قواها في الجزء الثالث من سلسلة الأحاديث الصحيحة ثم تراجع الشيخ في أخر حياته رحمة الله عليه عن تصحيح هذه الزيادة.وهي فعلاً زيادة ضعيفة .

وكان الحامل للشيخ على التصحيح هو بحث في شيخ البخاري هل هو محمد بن حميد بن مهران أم محمد بن حميد الرازي لأن البخاري قال حدثنا محمد وسكت فهل هو بن مهران أم محمد بن حميد الرازي .

لما طبع كتاب شعب الإيمان للبيهقي ووجد الشيخ رحمه الله أن البيهقي روى هذا الحديث من طريق البخاري وصرح فيه فقال: محمد بن حميد الرازي تراجع الشيخ كما هي عادته في إنصافه رحمة الله عليه أنه إذا بان له خطؤه كان يرجع كما يرجع الرجل وإذا لم يبن له الخطأ كان يثبت على ما يعتقد كما يثبت الرجل وهذا مشهور عنه _رحمة الله عليه_

وإنه تراجع لأن محمد بن حميد الرازي هو أحد مشايخ أحمد وابن معين والترمذي وابن جرير الطبري روى عنه كثيرًا جدًا في التفسير والتاريخ .

حتى قال بعضهم:

قصم بن حميد ظهر بن جرير وهذا قول قرأته من زمان لأن محمد بن حميد الرازي اتفقت كلمة أهل الري على أنه متروك بل كذبه أبوزرعة الرازي لما سأله بعض التلاميذ عن محمد بن حميد الرازي فأشار أبوزرعة إلى لسانه يعنى الكذب .

وأبوزرعة الرازي معروف أنه من الأئمة المتوسطين.

نقاد الحديث والمتكلمون في الرواة على ثلاثة درجات :

1- المتشددون ، 2-المتوسطون ،3- المتساهلون .

المتشددون:

أمثال يحي بن معين والنسائي مثلاً والجزجاني وأبو حاتم الرازي من الطبقة الأولي وكان شديدًا قلما يفلت منه راوي أو كان يشح أن يقول ثقة ثبت على الراوي ولو كان كذلك ،.

المتوسطون:

الذي أنفاسهم هادئة مثل الإمام أحمد بن حنبل وأبو زرعة الرازي وكالدار قطني رحمه الله وابن عدي.

المتساهلون :

كالعجلي وابن حبان وابن سعد إلى أخره .

فأهل الري ومنهم أبو زُرعة مع نفسه الهادئ إلا أنه عندما سئل عن محمد بن حميد الرازي قال وأشار إلى لسانه يعني الكذب والشيخ رحمة الله عليه رجع عن تصحيح هذه الزيادة وإن كان يقول أنا أرجع عنها رواية لكن لا أرجع عنها دراية لقوله تعالي: ( فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا) .

وفي اعتقادي أن الأحسن منها لا يشترط أن نزيد زيادة بل تكون في هيئة الرد:

قال أحدٌ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ممكن يرد عليه ويهش ويبش وغير ذلك ويظهر عليه الفرح به,فهذا قدر زائد على مجرد الرد ( فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا ) أحسن منها أن يضاف الهيئة مثلاً للرد.

لكن صباح الخير وصباح الجمال وصباح الفل ونهارك فل ونهارك ورد وغير ذلك من كلام الناس هذا طبعًا المسلم يتنكب هذا (أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ) البقرة61 .

لكن إذا كان أحدهم من غير المسلمين قال لك صباح الخير رد بصباح الخير بصباح الفل أي شيء لا إشكال عمتم مساءً عمتم صباحًا مثلما كان العرب يقولون ،.

وإذا قال لك السلام عليكم تقول وعليكم كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كما في حديث أبي هريرة ( إذا سلم عليكم أهل الكتاب فإنما يقولون السام عليكم فقولوا لهم وعليكم ) والسام: الموت .

وأحيانا تجد بعض المسلمين يختصرها فيقولها بطريقة غير صحيحة سام عليكم وهذه هي التي نهي النبي عليه الصلاة والسلام عنها فالمفترض المسلم عندما يقول لأحد السلام عليكم أنه لا يقصد أن يقول له السام عليكم إنما يريد أن يختصرها ، فالمفترض في الرجل الذي عنده علم أن يبين له أن هذا لا يجوز ولابد أن ينطق ألفاظ السلام بطريقة واضحة يقول السلام عليكم .

الفتوى التاسعة عشر:

س: ما حكم وضع السمك على النار وهو حي ؟


ج: قال النبي _صلي الله عليه وسلم_ ( إن الله كتب الإحسان على كل شيء فإذا قتل أحدِكم فليحسن القتلة وإذا ذبح أحدِكم فليحسن الذبحة وليحد أحدُكم شفرته وليرح ذبيحته) فهو ليس من الإحسان أنك أنت وهو يتحرك ولا يزال به الروح أنك تضعه على النار

الفتوى العشرون :

س: ما حكم وضع الستائر على الحوائط ؟


ج: في حديث رواه الإمام مسلم في صحيحه أن رسول الله صلي الله عليه وسلم قال ( إن الله لم يأمرنا أن نستر الجدران واللبن ) العلماء قالوا ولم ينهنا رسول الله صلي الله عليه وسلم ،.

والصورة التي كرهها أهل العلم إحاطة الجدران الأربعة بالستائر.

وعلل بعض أهل العلم:

بأن هذا يشبه ستر الكعبة فكما تستر الكعبة من كل جوانبها قالوا يكره أيضًا أن تكون الستائر داخل الغرف على الجدر الأربعة ،. إنما أن تشد أوتضع ستارة على الجدار الذي به نافذة فهذا لا بأس به.

ولا يعكر على هذا ما رواه الطبراني في المعجم الكبير من حديث سالم بن عبدالله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما قال:" عرست في حياة أبي _ أي تزوجت في حياة أبي _فدعا أبي الناس فجاء أبو أيوب الأنصاري رضي الله عنه فرأى الستائر على الجُدُر فوقف وقال لأبي _عبد الله بن عمر_ أنتم الذين تسترون الجدران واللبن والله لا اطعم طعامكم سائر اليوم ثم رجع ولم يحضر عرس سالم بن بن عبدالله بن عمر "، .

يقول لأن أبا أيوب رضي الله عنه حاكم بن عمر إلى مذهبه في الورع ، لأن عبدالله بن عمر كان مشهورًا بالورع ومشهور عنه أنه كان يترك الشيء الذي فيه أدني شبهه فلذلك استعظم أبو أيوب الأنصاري أن يفعل عبدالله بن عمر مثل هذا مع ما عرف عنه من الشدة في مسائل الورع .

قال سالم" فخفض أبي رأسه واستحيا وقال: غلبنا النساء يا أبا أيوب ، قال أبو أيوب لئن غلبنا أحدًا لا يغلبنك ثم انصرف وترك العرس:، وإلا فقد كان يحضر عرس سالم جماعة من أصحاب النبي صلي الله عليه وسلم ولم يؤثر عن واحد منهم أنه أنكر علي عبدالله بن عمر أنه اتخذ الستائر أو أن النساء اتخذن الستائر على الجدر وأقر عبدالله بن عمر ذلك .

فاتخاذ الستائر على الجدر جائز ولا شيء فيه لاسيما إذا كان في الجدار نافذة يمكن أنها تكشف أهل البيت .

الفتوى الحادية والعشرون

س: كيف تتصرف المسلمة المتزوجة في تايلاند مع وجود ملل شتي وهل يجوز لها أن تتعامل مع هذه الملل ؟


ج: نعم يجوز لها أن تتعامل مع هذه الملل فيما يكون فيه مصلحتها وتتجنب ما يكون من المنكرات والمحرمات في ديننا ، ومسألة أنها تعزيهم أو تذهب إلى أفراحهم كل هذا ممنوع إنما الاتصال يكون على حسب الحاجة وعلى حسب المصلحة .

الفتوى الثانية والعشرون

س: ما حكم زكاة الحلي ؟


1- أكثر أهل العلم من المذاهب الثلاثة أبوحنيفة ومالك والشافعي:

يذهبون إلى عدم وجوب زكاة الحلي.

2- الإمام أحمد رحمه الله"

إلى وجوب الزكاة فيها لصحة الحديث حديث عائشة رضي الله عنها ( أن النبي صلي الله عليه وسلم رأي في يديها فتخات من ورق قال أتؤدين زكاته ؟ فقالت لا ، قال هو حسبك من النار ) وهذا حديث حسن ومحمد بن عمر الذي هو في إسناد هذا الحديث جهله الدارقطني ولكن هو محمد بن عمر بن علقمه الليثي وهو حسن الحديث ووجوب الزكاة.

وما أميل له في ذاك الأمر .

الفتوى الثالثة والعشرون

س: كيف تكون الزكاة في عروض التجارة ؟


بالنسبة لعروض التجارة إذا بدأ الإنسان التجارة برأس مال قدره عشرة ألاف فيدور على هذا المال سنة كاملة فيكون رأس المال الجديد أثنى عشر ألف أو خمسة عشر ألف فحينئذٍ تجب الزكاة على العشرة ألاف وطبعًا هذا الربح إنما دخل على فترات ممتدة ، في الشهر الأول دخل مبلغ وفي الشهر الثاني دخل مبلغ فيحول الحول على أحدى عشر ألف بعد شهر ويحول على الاثنى عشر بعد شهر وهكذا فيصعب جدًا ويعسر على الإنسان أن يحسب زكاة المال هكذا.

ففي أول سنة الربح مر على بعضه سنه وعلى بعضه أقل من سنة إنما مر على رأس المال سنة كاملة فيفضل له احتياطًا واحترازًا أن يخرج الزكاة على رأس المال وعلى الربح ، ثم يحسب رأس المال الجديد في هذا العام ويرى الزيادة التي ستكون عليه العام القادم.

يتبع إن شاء الله...


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almomenoon1.0wn0.com/
أحــمــد لــبــن AhmadLbn
مؤسس ومدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 18872
العمر : 65

مُساهمةموضوع: رد: 50 فتوى للشيخ الحويني   04/07/11, 06:21 pm

فرأس المال الجديد في هذا العام بعد حساب الأرباح خمسة عشر ألف وهذا رأس المال الجديد ، وإذا كانوا عشرين ألف يكون الخمسة عشر ألف مر عليهم الحول يقينًا والخمسة ألاف الزائدة دخلت على فترات فأرى احتياطًا له أن يخرج على العشرين ألف في العام التالي أو العام الذي بعد ذلك لأن من العسير عليه أن يعرف مقدار الداخل لكل شهر فإن استطاع فكلما حال الحول على طائفة من المال فإنه يزكي عنها وأعتقد أن هذا صعب جدًا أن يترصدها المرء خاصة إذا كانت تجارته واسعة .

الفتوى الرابعة والعشرون

س: ما المقصود من قوله تعالى { إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ } [فاطر: 28] ؟


ج: أي أن الذي يحقق الخشية من الله عز وجل هم أهل العلم والخشية ليست خوفًا محضًا ، إنما الخشية خوف مخلوط بحب وهذه هي الخشية والوجل قريب من هذا ، والخوف قد يكون مصمتًا خوف مجرد بخلاف الخشية ، لا يحقق الخشية من الله عز وجل إلا العارفون بالله عز وجل ولذلك قال رب العالمين( الرَّحْمَنُ فَاسْأَلْ بِهِ خَبِيرًا ) [الفرقان:59] أي لا تسأل عن الرحمن إلا خبيرًا بالرحمن عالمًا برب العالمين وعلى رأس هؤلاء جميعًا رسل الله أجمعون صلوات الله وسلامه عليهم كانوا أعظم الناس خشية لرب العالمين لأنهم كانوا أعرف الناس بالله تبارك وتعالي وما يجب له من الأسماء الحسنى والصفات العلى .
يتبع إن شاء الله...
نسألكم الدعاء
أم محمد الظن.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almomenoon1.0wn0.com/
 
50 فتوى للشيخ الحويني
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى إنما المؤمنون إخوة The Believers Are Brothers :: (العربي) :: العقيدة الإسلاميـة :: الفتـاوى والأحكـام-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: