منتدى إنما المؤمنون إخوة (2018 - 2010) The Believers Are Brothers
سم الله الرحمن الرحيم..
مرحباً بكم في منتدى: (إِنَّمَا المُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ) والمنتدى فكرة للتواصل الأخوي إن شاء الله تعالى.. فعندما تمرون من هنا ستعطرون منتدانا.. وبوجودكم معنا ستحلو اللحظات.. وبتسجيل حضوركم ستبتهج الصفحات.
مؤسس ومدير المنتدى/ أحمد لبن.
The name of Allah the Merciful..
Hello to the forum: (The believers are brothers) and the Forum idea to continue the permanent brotherly love between us, if God willing.. When you pass by here Stattron our forum.. and your presence with us Sthlo moments.. and to register your attendance Stptahj pages.
Founder and Director of Forum / Ahmad Laban.

منتدى إنما المؤمنون إخوة (2018 - 2010) The Believers Are Brothers

(إسلامي.. ثقافي.. اجتماعي.. إعلامي.. طبي.. رياضي.. أدبي.. علمي.. تاريخي)
 
الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 فضل خِلفة البنات في الإسلام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد محمد لبن Ahmad_M_Lbn
مؤسس ومدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 21020
العمر : 66

مُساهمةموضوع: فضل خِلفة البنات في الإسلام   31/07/17, 05:57 pm



فضل خلفة البنات في الإسلام
هاجر - اسلامية
================
تمتعت المرآة في ظل الإسلام بمكانة سامية ففي أيام الجاهلية كان من ينجب أنثى يشعر بالخجل، والضيق، ويصمم على التخلص منها، وهنا نتذكر قول المولى عزوجل في كتابه العزيز بسم الله الرحمن الرحيم (وَإِذَا بُشِّرَ أَحَدُهُم بِالْأُنثَىٰ ظَلَّ وَجْهُهُ مُسْوَدًّا وَهُوَ كَظِيمٌ * يَتَوَارَىٰ مِنَ الْقَوْمِ مِن سُوءِ مَا بُشِّرَ بِهِ ۚ أَيُمْسِكُهُ عَلَىٰ هُونٍ أَمْ يَدُسُّهُ فِي التُّرَابِ ۗ أَلَا سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ) صدق الله العظيم.. جاء الإسلام ليقضي على كل هذا، ويمنح المرآة كافة حقوقها، والجدير بالذكر أن لإنجاب البنات في الإسلام، والإهتمام برعايتهن فضل وثواب عظيم.

فضل خلفة البنات في الإسلام
فضل خلفة البنات في الإسلام.. الرزق بالذرية الصالحة من أعظم النعم التي منحها الله سبحانه وتعالى للإنسان ومن ينعم الله سبحانه وتعالى بإنجاب الإناث، ويحرص على تربيتهن، ورعايتهن يحظى بمكانه سامية.

ويتأكد لنا ذلك من خلال ما يلي:
* يكون رفيقاً للنبي (صلى الله عليه وسلم)  في الجنة..
يتضح ذلك من خلال هذا الحديث الشريف قال رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (مَنْ عَالَ جَارِيَتَيْنِ حَتَّى تَبْلُغَا جَاءَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَنَا وَهُوَ وَضَمَّ أَصَابِعَهُ) صدق رسول الله صلى الله علي وسلم…، والجدير بالذكر أن المقصود بعال آي أنه تكفل بها، ووفر لها كل ما تحتاج إليه من الطعام، والشراب، والكساء، والسكن، وكذلك التربية الصالحة، والحث على التمسك بطاعة الله سبحانه وتعالى، والتعليم، وغير ذلك.

* النجاة من النار والفوز بالجنة..
–  من يرزقه الله سبحانه وتعالى بالبنات، ويحرص على الإهتمام بتربيتهن يحظى بالنجاة من النار، وهنا نتذكر هذا الحديث الشريف (عن عقبة بن عامر ـ رضي الله عنه ـ أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال: «مَنْ كان له ثلاث بنات فصبَرَ علَيْهِنَّ، وأطعَمَهُنَّ وسقاهُنّ، وكساهُنَّ مِنْ جِدَتِهِ (سعته وطاقته)، كُنَّ لَهُ حجاباً مِن النارِ يومَ القيامة» صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

– وعن عائشة ـ رضي الله عنها ـ قالت: قال رسول الله ـ صلى الله علي وسلم ـ: «ليسَ أَحَدٌ من أمتي يعولُ ثلاثَ بنات، أو ثلاثَ أخوات، فيُحْسِنَ إليهنَّ إلا كُنَّ لهُ سِترًا من النارِ) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

– الأجر العظيم الذي يفوز به من يرزقه الله عزوجل بالإناث هو الفوز بالجنة ، ويتأكد ذلك من خلال هذا الحديث الشريف (قال رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (مَنْ كَانَ لَهُ ثَلَاثُ بَنَاتٍ أَوْ ثَلَاثُ أَخَوَاتٍ أَوْ ابْنَتَانِ أَوْ أُخْتَانِ فَأَحْسَنَ صُحْبَتَهُنَّ وَاتَّقَى اللَّهَ فِيهِنَّ فَلَهُ الْجَنَّةُ) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

أخيراً.. قضاء الله سبحانه وتعالى كله خير، ولذلك على من أصابه الحزن، والضيق بأن الله سبحانه وتعالى رزقه بالإناث أن يفرح بهذه النعمة الغالية، ويسعى لتربيتهن تربية صالحة والإحسان إليهن، ورعايتهن، وذلك حتى يفوز بثواب، وأجر عظيم.

ولمن  يشعر بالحزن، والضيق بسبب إنجابه للإناث عليه أن يذكر نفسه بفضل خلفة الإناث في الإسلام، وعليه أن يتذكر أيضاً أن بعض الناس لم يرزقهم الله سبحانه وتعالى بالذرية الصالحة فعليه أن يحمد الله عزوجل على هذه النعمة ويهتم جيداً ببناته، ويتأكد أنه ربما تكون الأنثى أكثر حرصاً على الإهتمام به، ورعايته حينما يكبر من أولاده الذكور.
http://www.almrsal.com/post/491818


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almomenoon1.0wn0.com/
 
فضل خِلفة البنات في الإسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى إنما المؤمنون إخوة (2018 - 2010) The Believers Are Brothers :: (العربي) :: الأسرة والـطفل :: الكتابات الخاصة بالأسرة-
انتقل الى: